السلطات الفرنسية تخلي طائرة بعد الاشتباه بإصابة طفل جزائري بـ”الكوليرا”

السلطات الفرنسية تخلي طائرة بعد الاشتباه بإصابة طفل جزائري بـ”الكوليرا”

شطاري "خاص"6 سبتمبر 2018آخر تحديث : الخميس 6 سبتمبر 2018 - 1:25 مساءً

شطاري-متابعة:

قالت هيأة الإطفاء إن السلطات الفرنسية أخلت طائرة تقل 141 من الركاب وأفراد الطاقم بعد وصولها إلى مدينة بربينيون الفرنسية قادمة من الجزائر، اليوم الأربعاء، للاشتباه بوجود طفل مصاب بالكوليرا.

وقال مسؤول بالحكومة المحلية إن الأطباء اكتشفوا لاحقا أن الطفل البالغ من العمر ثمانية أعوام ليس مصابا بالكوليرا. وأضاف أنه تم نقل الطفل إلى المستشفى لإجراء فحوصات بعد نوبات من القيء والإسهال خلال الرحلة.

وسمحت خدمات الطوارئ للركاب الآخرين وأفراد الطاقم بالمغادرة بعد تعقيم أياديهم. ومن المقرر عودة الطائرة إلى الجزائر بدون ركاب لتنظيفها وتعقيمها.

وشهدت الجزائر الشهر الماضي أول ظهور للكوليرا منذ 22 عاما عندما توفي شخصان نتيجة الوباء. وقال مسؤولون بالصحة لوسائل الإعلام الجزائرية إن نحو 50 شخصا أصيبوا بالوباء ويخضعون للعلاج في بوفاريك على بعد 30 كيلومترا شرقي العاصمة.

وقالت السلطات الجزائرية إن المرض تحت السيطرة ولم يتم تسجيل أي حالات جديدة خلال الأيام الثلاثة الماضية.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"