رئيس جمهورية الشيلي يستقبل بوريطة.. وقضية الصحراء حاضرة على طاولة النقاش..

رئيس جمهورية الشيلي يستقبل بوريطة.. وقضية الصحراء حاضرة على طاولة النقاش..

شطاري خاص15 يونيو 2019آخر تحديث : السبت 15 يونيو 2019 - 7:27 صباحًا

شطاري-العيون

في إطار الزيارة التي يقوم بها وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة إلى دول من أمريكا اللاتينية، حل هذا الأخير الجمعة بجمهورية الشيلي في ضيافة رئيس الشيلي سيباستيان بينيرا بقصر لا مونيدا بسانتياغو.

بوريطة نقل لرئيس الشيلي رسالة شفوية من الملك محمد السادس، بحضور سفيرة المغرب بالشيلي، كنزة الغالي، حيث أكد تجديد المٓلك رغبة المغرب في تطوير العلاقات القائمة بين المملكة والشيلي بشكل أكبر، وذلك في مختلف المجالات.

وأبدى بينيرا، خلال هذا الاستقبال، اهتمام الشيلي بتعزيز التعاون الاقتصادي الثنائي والرفع من تدفق تبادلات السلع والخدمات مع المغرب، كما شدد رئيس الشيلي على أهمية تعميق التعاون بين البلدين في مجالات الثقافة والطاقة والتربية.

وفي بيان مشترك توج زيارة بوريطة الرسمية، أكدت الشيلي “دعمها لجهود الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي، وكذا للجهود الجدية للمغرب و مخطط الحكم الذاتي من أجل التوصل إلى حل سياسي واقعي، قابل للحياة ونهائي” لقضية الصحراء.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص