الملك يدعو الأحزاب لنبذ الخلافات والتحلي بروح المسؤولية

الملك يدعو الأحزاب لنبذ الخلافات والتحلي بروح المسؤولية

شطاري خاص12 أكتوبر 2019آخر تحديث : السبت 12 أكتوبر 2019 - 11:52 صباحًا

شطاري-العيون

دعا الملك محمد السادس، في افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الرابعة من الولاية التشريعية العاشرة يوم الجمعة 11 أكتوبر، المسؤولين والأحزاب السياسية لنبذ الخلافات والتحلي بروح المسؤولية.

وقال الملك إن السنة التشريعية يجب أن تتميز بروح المسؤولية والعمل الجاد، لأنها تأتي في منتصف الولاية الحالية.

وأضاف الملك أن هذه السنة “بعيدة عن فترة الخلافات، التي تطبع عادة الانتخابات. لذا، ينبغي استثمارها في النهوض بالأمانة التي تتحملونها، بتكليف من المواطنين، والتنافس الإيجابي على خدمة مصالحهم، والدفاع عن قضايا الوطن”.

وأكد الملك في خطابه أن “المرحلة الجديدة تبدأ من الآن، وتتطلب انخراط الجميع، بالمزيد من الثقة والتعاون ، والوحدة والتعبئة واليقظة، بعيدا عن الصراعات الفارغة، وتضييع الوقت والطاقات”.

ويأتي في صدارة أولويات هذه المرحلة، وفق ما جاء في الخطاب الملكي،” تنزيل الإصلاحات، ومتابعة القرارات، وتنفيذ المشاريع. وهي من اختصاص الجهازين التنفيذي والتشريعي، بالدرجة الأولى. ولكنها أيضا مسؤولية القطاع الخاص، لاسيما في ما يتعلق بالتمويل، فضلا عن الدور الهام لهيآت المجتمع المدني الجادة”.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص