مصادر مغربية تنفي وصول وفد رسمي مغربي إلى إسرائيل الأحد..

مصادر مغربية تنفي وصول وفد رسمي مغربي إلى إسرائيل الأحد..

شطاري خاص28 ديسمبر 2020آخر تحديث : الإثنين 28 ديسمبر 2020 - 6:12 مساءً

شطاري-متابعة

نفت مصادر مطلعة، اليوم تقارير وسائل الإعلام الإسرائيلية عن وصول وفد رسمي إلى إسرائيل اليوم الأحد، وأصرت على أنه فريق لوجستي بدون صبغة دبلوماسية.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية قد أعلنت أن وفدا مغربيا يصل إلى إسرائيل اليوم للترويج لفتح مكتب الاتصالات الدبلوماسية بين البلدين في إسرائيل. كما سيناقش الوفد رفع مستوى العلاقات بين المغرب وإسرائيل الى مستوى السفارات وتنظيم رحلات جوية مباشرة بين البلدين.

وقالت مصادر إعلامية إسرائيلية إن الوفد المكون من مسؤولين من وزارة الخارجية المغربية سيصل إلى إسرائيل الأحد وسيبدأ التحضير لإعادة فتح مكتب التمثيل الدبلوماسي المغربي في تل أبيب.

يشار إلى أن المغرب أغلق المكتب قبل 20 عاما بعد اندلاع الانتفاضة الثانية، ومنذ ذلك الحين واصل المغرب دفع إيجار المكتب في تل أبيب، ومن المحتمل أن يستأنفوا العمل هناك في الأسبوعين المقبلين.

وتحدث رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، مساء الجمعة، مع العاهل المغربي الملك محمد السادس، وذلك للمرة الأولى منذ الإعلان عن اقامة العلاقات الرسمية بين إسرائيل والمغرب.

وقال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي في بيان له “إنه أجرى اتصالا هاتفيا مع صاحب الجلالة ملك المغرب محمد السادس، وهنأ الزعيمان بعضهما البعض على استئناف العلاقات بين البلدين وعلى التوقيع على الإعلان المشترك مع الولايات المتحدة وعلى اتفاقيات التعاون بين البلدين”. وأضاف “كما تم تحديد الإجراءات والآليات لتطبيق تلك الاتفاقيات”.

وتابع: “كانت المكالمة دافئة وودية، وأجريت بالفرنسية والإنجليزية والعربية. ودعا رئيس الوزراء نتنياهو جلالة الملك لزيارة إسرائيل”.

ولفت إلى أن الملك المغربي “أشار إلى الروابط الوطيدة والحارة التي توجد مع يهود المغرب والمواطنين الإسرائيليين المتحدرين من أصول مغربية”.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي “إن هناك تحمسا كبيرا في إسرائيل حيال تحقيق السلام بين البلدين”.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص