عودة الهدوء إلى حي الوفاق بالعيون بعد مساء غاضب، ولا منتخب يعلن تضامنه مع الشباب المقتحم

عودة الهدوء إلى حي الوفاق بالعيون بعد مساء غاضب، ولا منتخب يعلن تضامنه مع الشباب المقتحم

شطاري "خاص"4 نوفمبر 2016آخر تحديث : الجمعة 4 نوفمبر 2016 - 9:05 مساءً

علي الباه:

عادت المياه إلى مجاريها بحي الوفاق شرقي مدينة العيون، بعد مساء وصف بالغاضب إثر اقتحام مجموعة من الشباب “المهمش” منازلا فارغة تعود ملكيتها للدولة مخصصة لإيواء العائدين إلى أرض الوطن.

يأتي هذا في وقت اقتحم فيه رجال الأمن المنازل المقتحمة وإخراج من بها من المقتحمين الذين قدر عددهم بالثلاثين شابا.

ويطالب ذات الشباب السلطات المحلية للعيون بضرورة توفير السكن لعدد من الأسر المعوزة من أبناء مدينة العيون الذي أنهكتهم مصاريف “الكراء”، مستنكرين اقتصار ذات المباني على العائدين فقط.

وحسب مصادر “شطاري” فإنه لم تسجل أي أضرار بشرية في صفوف المقتحمين.

ولم تسجل “شطاري” إلى حدود اللحظة أي تصريح لمنتخبي الاقليم حول حادثة اقتحام المنازل، حيث قال أحد المقتحمين أن على المنتخبين تسجيل مواقف تاريخية في مثل هذه الظروف لحصولهم على حقوقهم كأبناء الاقليم وعلى رأسها حق السكن في مساكن فارغة على عروشها.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"