بعد السعودية. رئيس الإمارات وأمير الكويت ورئيس لبنان وملك البحرين وسُلطان عمّان يَغيبون عن “قمّة الجزائر”

بعد السعودية. رئيس الإمارات وأمير الكويت ورئيس لبنان وملك البحرين وسُلطان عمّان يَغيبون عن “قمّة الجزائر”

شطاري خاص23 أكتوبر 2022آخر تحديث : الأحد 23 أكتوبر 2022 - 11:28 مساءً

شطاري-متابعة:

أكدت وكالة أنباء “الأناضول” التركية، أن مصادر متطابقة، أكدت لها، اليوم الأحد، أن الإعلان عن غياب ولي عهد السعودية الأمير محمد بن سلمان عن القمة العربية المقبلة بالجزائر يومي 1 و2 نوفمبر المقبل يرفع عدد القادة العرب الغائبين عن القمّة إلى ستة.

وقالت مصادر مقربة من لجنة التحضير للقمة إن 5 قادة عرب أبلغوا الجزائر، قبل بن سلمان، بتعذر مشاركتهم في القمة. وأضافت أن أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الصباح لن يشارك في القمة، وسينوب عنه ولي العهد مشعل الأحمد الصباح، كما سينوب نائب رئيس الإمارات محمد بن راشد آل مكتوم عن رئيس البلاد محمد بن زايد آل نهيان.

ومن المرجح أن ينوب وزيرا خارجية سلطنة عمان والبحرين عن سلطان عمان هيثم بن طارق وملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة، وفق المصادر. كما أفادت المصادر بأن الرئيس اللبناني ميشال عون لن يشارك في القمة العربية بسبب عقد مجلس النواب جلسات لانتخاب خلف له، حيث تنتهي ولايته في 31 أكتوبر الجاري.

ومساء أمس السبت، تأكد، بشكل رسمي، غياب الملك السعودي، سلمان بن عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، عن القمّة العربية التي ستعقد بالجزائر، بداية من الشهر المقبل، كما تأكد بشكل رسمي، غياب ولي عهده الأمير محمد بن سلمان عن القمّة.

وأكدت الرئاسة الجزائرية، أن الرئيس عبد المجيد تبون، تلقى، مساء اليوم، مكالمة هاتفية من الأمير محمد بن سلمان ولي عهد المملكة العربية السعودية، رئيس مجلس الوزراء، أعرب له فيها عن تأسفه لعدم حضوره اجتماع القمة العربية التي ستنعقد في الفاتح نوفمبر بالجزائر، امتثالا لنصائح وتوصيات الأطباء بتجنب السفر.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص