عشية عيد الفطر، مواجهات “طفيفة” بين رجال الأمن وموالين للبوليساريو بكل من العيون وبوجدور

عشية عيد الفطر، مواجهات “طفيفة” بين رجال الأمن وموالين للبوليساريو بكل من العيون وبوجدور

شطاري "خاص"7 يوليو 2016آخر تحديث : الخميس 7 يوليو 2016 - 8:18 صباحًا

ليلى الموساوي:

شهدت عشية يوم عيد الفطر مواجهات وصفت بالطفيفة بين رجال الأمن ومتظاهرين موالين لجبهة البوليساريو بكل من مدينتي العيون وبوجدور.

وعرف عدد من أحياء مدينة العيون ترديد شعارات موالية للجبهة بعد خروج الآلاف من ساكنة المدينة للنزهة، وهو الأمر الذي استغله أنصار “تقرير المصير” للتوغل بعيدا عن أنظار رجال الأمن..

وكعادتهم، احتفل مؤيدوا الجبهة بمدينة بوجدور بالتظاهر في أحياء مجاورة للشارع الرئيسي للمدينة، حيث رفعوا شعارات معادية للمغرب خلال وقفة احتجاجية لم تزد عن عشر دقائق، قبل تدخل رجال الأمن.

ولم تخلف مواجهات العيد أي إصابات في صفوف الطرفين.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"