الأسباب الحقيقية وراء صمت قادة الجبهة ومثقفيها وإعلامييها عن واقعة “لاس بالماس”، وكيف وبخوا “ولد عبيليل”؟

الأسباب الحقيقية وراء صمت قادة الجبهة ومثقفيها وإعلامييها عن واقعة “لاس بالماس”، وكيف وبخوا “ولد عبيليل”؟

شطاري "خاص"31 يناير 2017آخر تحديث : الثلاثاء 31 يناير 2017 - 12:57 مساءً

علي الباه:

كشف حقوقيون تابعون لجبهة البوليساريو ل”شطاري” أن الأسباب الكامنة وراء عدم أي رد فعل من لدن قادة الجبهة ومثقفيها وإعلامييها حول واقعة ما بات يعرف “بلاس بالماس وولد عبيليل” تعود إلى أن الجبهة تتفادى المواجهة الصحراوية/الصحراوية، مهما كانت ظروف ومسببات ذلك.

وقالت ذات المصادر أن “ولد عبيليل” الذي اعترض طريق “ولد الرشيد بمطار “لاس بالماس” تزامنا مع مباراة ودية كان قد أجراها النادي البلدي النسوي لكرة القدم ضد نظيره الاسباني “لاغاريتا”، تلقى توبيخا من مسؤولين بالجبهة بسبب تصرفه الذي وصفوه بالطائش، على الرغم من أن كثيرين ربطوا ذلك بعلاقته “ببولسان” أحد صقور الجبهة الذي تقول مصادر صحراوية أنها تخلت عن خدماته.

واستطردت مصادر “شطاري” أن صراع جبهة البوليساريو هو مع الدولة المغربية التي تتهمها ب”احتلال الصحراء الغربية”، ويجب أن يتم تفادي كل مواجهة مع أي صحراوي حتى لو كان يدين بالولاء للمغرب.

وخلفت حادثة “لاس بالماس” انقساما كبيرا لدى الرأي العام الصحراوي بين مؤيد لتصرف “ولد عبيليل” ومعارض له.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"