بعد أخذ وجذب، وزارة الداخلية تؤشر أخيرا على ميزانية جهة كليميم وادنون

بعد أخذ وجذب، وزارة الداخلية تؤشر أخيرا على ميزانية جهة كليميم وادنون

شطاري "خاص"14 فبراير 2017آخر تحديث : الثلاثاء 14 فبراير 2017 - 4:57 مساءً

شطاري-كليميم:

أشرت وزارة الداخلية اليوم الثلاثاء أخيرا بقبول ميزانية جهة كليميم وادنون بعد أخذ وجذب طيلة الفترة الماضية.

ويأتي تأشير وزارة الداخلية أسابيع قليلة بعد إبدائها لملاحظات بخصوص عدم تضمين الميزانية برسم السنة المالية 2017 لالتزامات الجهة المالية بخصوص النموذج التنموي المتعلق بالجهات الجنوبية على غرار الطريق السيار الرابط بين كليميم وتيزنيت، والموقع أمام الملك محمد السادس.

 
وبهذا يطوي قرار وزارة الداخلية سلسلة من المناكفات السياسية بين أحزاب المعارضة والأغلبية حول الموضوع داخل أروقة المجلس، إذ عللت المعارضة رفضها التصويت على الميزانية المقترحة بضرورة تخصيص رئاسة الجهة لتبويبات صريحة تنص على حصتها المالية من إنجاز المشاريع.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"