تدوينة فيسبوكية: الشعور بالخجل (عبداتي لبات الرشيد )

تدوينة فيسبوكية: الشعور بالخجل (عبداتي لبات الرشيد )

شطاري "خاص"13 أكتوبر 2017آخر تحديث : الجمعة 13 أكتوبر 2017 - 9:17 مساءً

شطاري-متابعة:

على صفحته الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، انتقد الإعلامي الصحراوي بمخيمات اللاجئين “عبداتي لبات الرشيد” ما يقوم به بعض قيادات جبهة البوليساريو بالخارج  بخصوص احتفالات الجبهة التي لا يحضرونها ، وهذه تدوينته:

“عندما تحتفل مع المواطنين بذكرى وحدة الهدف والمصير والصف والحال والمآل .. هل سألت نفسك كيف أحتفل وأخطب في الناس وأنا بعيد عنهم ولا يوحدني معهم إلا شعارات أكررها على مسامعهم بينما هربت من حالهم المر ومآلهم المجهول ..

كيف تحتفل معي بشعار انت لا تؤمن به وبذكرى انت اول من داس عليها ..

وحدة الهدف والمصير تعني ان تكون معي في السراء والضراء .. ان تشاركني نفس الواقع .. ان تتقاسم معي نفس المهموم .. ان تغطن معي في اللجوء .. ان تجاور خيمتك خيمتي .. ان تدرس أبناءك في نفس مدارس أبنائي ان تداوي آلامك وآلام عائلتك في نفس مستشفياتي .. ان لا تجنس نفسك وأسرتك غير نفس جنسيتي، جنسية الوطن .. ان تأكل معي من نفس الطبق .. ان نشرب معا من نفس الإناء .. ان لا تخشى من مصيري وتؤمن على نفسك وأسرتك ..

عندما تتقاسم معي كل شيء يمكنك في ذلك الوقت ان تحتفل معي بالوحدة الوطنية وسأصدق كلامك ..

من لا يعيش وعائلته مع الناس ولا يقاسمهم نفس الحاجة وقلة الحيلة والآلام والهواجس عليه ان يخجل من نفسه حين يجرؤ على التحدث إليهم او الإحتفال معهم .. “

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"