بتعليمات من المٓلك. شحن مساعدات طبية الى مدغشقر بعد انتشار وباء الطاعون

بتعليمات من المٓلك. شحن مساعدات طبية الى مدغشقر بعد انتشار وباء الطاعون

شطاري "خاص"23 أكتوبر 2017آخر تحديث : الإثنين 23 أكتوبر 2017 - 12:19 مساءً

قال بلاغ لوزارة الخارجية والتعاون الدولي أن وبتعليمات ملكية  لنقل مساعدة طبية عاجلة الى جمهورية مدغشقر، إثر وباء الطاعون الذي يعرفه هذا البلد الافريقي الشقيق.

وتتكون هذه المساعدة من 34 طنا من الأدوية والمعدات الطبية وتجهيزات الحماية المطابقة لمعايير منظمة الصحة العالمية.

وتأتي هذه المساعدة دعما لآلية مكافحة وباء الطاعون، التي وضعتها حكومة جمهورية مدغشقر.

وتندرج هذه الهبة الطبية في إطار علاقات الصداقة والتضامن بين المملكة المغربية وجمهورية مدغشقر. تلك العلاقات التي دخلت طورا نوعيا جديدا إثر زيارة المٓلك محمد السادس لهذا البلد الشقيق في نونبر 2016.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"