تدوينة فيسبوكية: عابرون فكرة .. و الفكرة لا تموت (لخليفة لعراج )

تدوينة فيسبوكية: عابرون فكرة .. و الفكرة لا تموت (لخليفة لعراج )

شطاري "خاص"12 نوفمبر 2017آخر تحديث : الأحد 12 نوفمبر 2017 - 1:19 مساءً

شطاري-لخليفة لعراج:

بحزن شديد قرر شابينا المبدع “محمد أمين و زكرياء” الذين أبانا عن إبداعم و غيرتهم للمدينة بعدما أخرجوا فكرة أول مقهى متنقل بالصحراء، قررا مغادرة المدينة بسبب الحكرة و التهميش الذي طال مشروعهم الذي سهروا عليه أياما وليال، مطلبهم كان بسيطا ألا وهو رخصة من أجل وضع “كيوسك” فقط و ليس شيئا آخر..

طانطان تفقد اليوم شابين مقاولين من خيرة الشباب وستفقد آخرين أيضا في باقي الأيام ..

طانطان المقبرة ..

و هذا ما قاله زكرياء و أمين :”

السلام عليكم .. نعلن نحن فريق #عابرون أننا غادرنا مدينتنا الغالية الطنطان كرها و ليس حبا و هذا بعد خيبة الأمل التي أصابتنا بعد الوعود من بلدية المدينة على تقديم ترخيص لعملنا داخل المدينة بشكل قانوني وهو ما طالبنا به، وكذلك الحال الكئيب لمدينتنا الغالية والذي سببته أجيال متتالية من المنتخبين والمسؤولين الفاسدين أو غيرهم من غير الجديرين بالعمل في هكذا مناصب تحمل مسؤولية هذا الشعب المقهور..

ونقولها بكل قوة أننا نحن أبناء أحرار الرجال و المقاومين الذين حرروا هذه المدينة وهذا البلد من المستعمر الاسباني أننا غير راضون أبدا على ما آل إليه الحال،  وهذا التدمير الذاتي و الممنهج لهذه المدينة والذي يدفع ثمنه شعب مغلوب على أمره ..

وآخر الكلام نقول لكل أولئك المجرمين أنه سيأتي يوم بإذن الله سيذلكم الجليل بأيدي الرجال و يسقطكم جمعا أو فرادا و ستدفعون ثمن لعبكم بهذه المدينة ثمنا غاليا لأن الله لا ينصر الظالمين،  فلكم الله أوكلناه عليكم وأوكلناه أمرنا المغلوب عليه..وهو خير الوكيل و خير النصير .. فصبر جميل .

#عابرون

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"