غوتيريز يقترح عقد مباحثات جديدة حول قضية الصحراء ومجلس الأمن يدعم كولر..

غوتيريز يقترح عقد مباحثات جديدة حول قضية الصحراء ومجلس الأمن يدعم كولر..

شطاري خاص30 يناير 2019آخر تحديث : الأربعاء 30 يناير 2019 - 3:32 مساءً

شطاري-متابعة

أنهى مجلس الأمن الدولي، أمس الثلاثاء جلسته المغلقة المخصصة لنزاع الصحراء الذي عمر لازيد من اربعة عقود.

وتفيد المعطيات حول مخرجات هذه الجلسة ، أن المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة، هورست كولر، قدم إحاطة حول أهم تفاصيل أشغال المائدة المستديرة التي إنعقدت يومي الخامس والسادس من دجنبر بالسنة الماضية في جنيف، وإنخراط الأطراف المتدخلة في السعي لإجراء جولة جديدة، مشيرا لكونه يعمل جاهدا لإطلاقها في منتصف مارس المقبل في إنتظار مزيد من التنسيق لتحديد التاريخ الرسمي لإنعقادها.

وتبرز المعطيات أيضا إلى أن هورست كولر، إقترح إجراء لقاء مباشر بين جميع الأطراف المعنية بنزاع في إشارة إلى المملكة المغربية وجبهة البوليساريو والجزائر وموريتانيا، في شهر فبراير المقبل من أجل التداول حول التقدم المحرز فيما إنعقاد الجولة الثانية من أشغال المائدة المستديرة للمجلس في فبراير المقبل.

ويشار إلى أن هذه الجلسة قادتها جمهورية الدومنيكان، حيث عبر الأعضاء الخمسة عشر في جلسة اليوم عن دعمهم الكامل لجهود الأمم المتحدة والمبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة، هورست كولر، قصد حلحلة النزاع وفق تسوية سياسية دائمة عادلة ومقبولة لطرفي النزاع.

الجدير بالذكر أن رئاسة المجلس كانت على موعد مع مؤتمر صحافي لإطلاع وسائل الإعلام حول الجلسة وموقفها من إحاطة الوسيط الأممي هورست كولر، قبل أن يتم إلغائها.

هذا و دعا ممثل جبهة البوليساريو لدى الأمم المتحدة سيدي محمد عمار قبيل إنعقاد جلسة مجلس الأمن الدولي لإتخاذ اجراءات ملموسة على الأرض، لتسوية نزاع الصحراء الذي طال أمده.

وأعرب سيدي محمد عمار في شريط فيديو، عن امانيه بأن يحمل تقرير هورست كولر أمام أعضاء مجلس الأمن مستجدات تدفع بالتسوية الأممية قدما لإنهاء النزاع، وفق الشرعية والقانون الدولي على حد قوله.

ويرتقب أن يبسط المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة هورست كولر عرضا مفصلا حول أجواء المائدة المستديرة بجنيف يومي 5 و 6 من شهر دجنبر الماضي، ومدى انخراط الأطراف بالمسلسل الأممي، هذا الى جانب آليات تنزيل تدابير الثقة بين الأطراف، وخاصة ما يتعلق باطلاق برنامج الزيارات العائلية بين الصحراويين.

و أعلن أنطونيو غوتيريس الأمين العام للأمم المتحدة، في تغريدة مختصرة نشرها على حسابه الغير رسمي بتويتر أنه إجتمع مع هورست كولر مبعوثه الشخصي للصحراء، دون ذكر مضمون الإجتماع.

ومن جهته قال سفير جنوب إفريقيا جيري مثايو ماتيلا في تصريح للصحافيين، أن هورست كوهلر مبعوث الأمين العام إلى الصحراء، قد أطلع اعضاء مجلس الأمن على تفاصيل اجتماع الطاولة المستديرة الذي عقد بجنيف مطلع دجنبر الماضي.

وأشار الديبلوماسي الجنوب إفريقي إلى تأكيد كولر على عزمه تنظيم جولة جديدة من المشاورات بمشاركة جميع الأطراف المعنية شهر مارس المقبل.

كما أعربت جبهة البوليساريو في بيان صادر عن تمثيليتها بنيويورك عقب تقديم هورست كولر ملاحظاتها حول مسار التسوية الأممية لنزاع الصحراء، عن حثها لأعضاء مجلس الأمن الدولي على تقديم دعم ملموس للمسار السياسي، يستثمر الزخم الحالي للقضية المتمخض عن جولة جنيف، ويفضي لعقد جولة مفاوضات مباشرة.

ذات البيان دعا دول الإتحاد الأوربي إلى إعادة التفكير في نهجهم تجاه النزاع، واعتبار التجارة حافزا للاستقرار والسلام بالمنطقة، ولعب دور بناء تجاه بعث العملية السياسية من خلال قرارات مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة.

و أكدت الجبهة على رهانها بالجولات المستقبلية للتفاوض، للتوصل لنتائج ملموسة تضع نقطة نهاية للنزاع المعمر بشمال افريقيا، مجددة التزامها بتدابير إعادة الثقة.

ليختتم البيان بالتنويه بمجهودات المبعوث الأممي هورست كولر ” النشط ” على حد وصفه البيان، الذي أشار الى أنه بوجود ارادة سياسية حقيقية يبقى حل النزاع أمرا ممكنا.

ويأتي اجتماع كوهلر مع أعضاء مجلس الأمن يأتي تطبيقا للائحة 2440 التي تطلب من الأمين العام للأمم المتحدة، أن يطلع أعضاء مجلس الأمن الدولي على آخر مستجدات قضية الصحراء ثلاثة أشهر بعد المصادقة على اللائحة أو كل مرة يرى فيها ضرورة لذلك.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص