بعد الاحتفال بتأهل المنتخب الجزائري.. نشطاء يطالبون بفتح الحدود بين المغرب والجزائر!

بعد الاحتفال بتأهل المنتخب الجزائري.. نشطاء يطالبون بفتح الحدود بين المغرب والجزائر!

شطاري خاص16 يوليو 2019آخر تحديث : الثلاثاء 16 يوليو 2019 - 5:58 صباحًا

شطاري-العيون

يبدو أن الاحتفالات المشتركة بين الجماهير المغربية والجزائرية على حدود البلدين، جراء تأهل المنتخب الجزائري، قد حفزت العديد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، الذين دعوا إلى تنظيم مسيرة، يوم الاثنين 22 يوليوز الجاري، بالنقطة الحدودية (بين لجراف)، ضواحي السعيدية، للمطالبة بفتح الحدود المغربية-الجزائرية المغلقة منذ سنة 1994.

ووجه النشطاء نداء إلى المغاربة والجزائريين، من أجل المشاركة في المسيرة المزمع تنظيمها في حدود الساعة 11 ليلا، وذلك من أجل التأكيد على مطلب فتح الحدود في وجه المواطنين من الشعبين الشقيقين، وذلك بعد الإحتفالات التي عرفتها المنطقة الحدودية بتأهل المنتخب الجزائري إلى نهائي كأس إفريقيا.

وفي الوقت الذي تعرف فيه المنقطة توافد اعداد كبيرة من السيارات، تقوم السلطات بمنع السيارات من العبور عبر الطريق المحاذية للحدود، كما جرى الأحد، بعد تأهل منتخب الجزائر إلى نهائي ’الكان’.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص