شباب الصحراء يبصمون على مشاركة متميزة في المؤتمر 13 لحزب الاستقلال ببوزنيقة

شباب الصحراء يبصمون على مشاركة متميزة في المؤتمر 13 لحزب الاستقلال ببوزنيقة

شطاري خاص21 أكتوبر 2019آخر تحديث : الإثنين 21 أكتوبر 2019 - 3:39 مساءً

شطاري-الرباط:

احتضن مركب مولاي رشيد ببوزنيقة، أشغال المؤتمر الثالث عشر للشبيبة الاستقلالية، الذي استمر على مدى أيام 20.19.18 أكتوبر الجاري، والمنعقد تحت شعار ”الشباب.. كفاءات من أجل الوطن“.

و أشاد “نزار بركة” الأمين العام لحزب الاستقلال في كلمته الموجهة للمشاركين والمشاركات في أشغال المؤتمر الوطني الثالث عشر للشبيبة الاستقلالية، بروح التوافق والمسؤولية العالية التي طبعت عمل اللجنة التحضيرية للمؤتمر، َكما بالدور التنسيقي والتيسيري والتنظيمي الذي اضطلع به “محمد ولد الرشيد” عضو اللجنة التنفيذية المسؤول عن المنظمات والهيئات الموازية والروابط المهنية.

الكفاءات الصحراوية، كانت حاضرة ومشاركة بصورة متميزة، إذ ألقى عضو اللجنة التنفيذية للحزب، المسؤول وطنيا عن التنظيمات والهيآت والروابط الحزبية “محمد ولد الرشيد” كلمته خلال الجلسة الافتتاحية، والتي حملت الكثير من الرسائل الهامة عن التوجهات العامة للحزب وجهوده من أجل إعطاء دفعة قوية للروابط والهيآت الموازية للحزب.

ولد الرشيد وفي بداية كلمته عبر عن اعتزازه وافتخاره باللوحة التنظيمية الراقية التي أبدع في رسمها شباب وشابات ضمير الأمة، منوها بالمستوى المحكم والنموذجي للتنظيم، وبالحضور النوعي وغير المسبوق للشباب الاستقلالي من جميع جهات المملكة الاثني عشر، وشتى بقاع دول العالم الشقيقة والصديقة للمشاركة في هذا العرس الاستقلالي النضالي المتميز.

وأكد ولد الرشيد أن المؤتمر الثالث عشر للشبيبة الاستقلالية يعتبر محطة أساسية وجوهرية، تندرج في إطار الدينامية التنظيمية والتواصلية التي طبعت عمل الحزب بعد المؤتمر السابع عشر والتي تروم استكمال التنظيم، وعقد المؤتمرات الوطنية للحزب تنزيلا لبرنامجه 2021/2017 ،معربا عن تفاؤله وفخره بالانخراط الفعلي والإيجابي للشباب الاستقلالي في مسار هذه الدينامية وحرصهم على تطوير البنية التنظيمية للحزب وتقوية رصيد المصالحة بين المناضلين في مختلف التنظيمات، والتي تجلت  من خلال اجتماعات اللجنة التحضيرية وبالمؤتمرات الجهوية والمحلية للشبيبة الاستقلالية .

وفي ذات السياق جرى انتخاب منصور لمباركي، رئيسا للمجلس الوطني للشبيبة الاستقلالية، خلال انعقاد أشغال المؤتمر، وذلك بإجماع أعضاء وعضوات المجلس الوطني.

وبهذه المناسبة، ألقى منصور لمباركي كلمة عبر فيها عن تأثره البالغ وافتخاره بهذه الثقة التي حظي بها من لدن أعضاء المجلس الوطني، معربا عن اعتزازه الكبير بالانتماء لمدرسة الشبيبة الاستقلالية، التي نشأ داخل هياكلها، ونهل من قيمها ومبادئها.

وفي اختتام أشغال المؤتمر؛ حصد شباب الصحراء حصة الأسد داخل المكتب التنفيذي للشبيبة الاستقلالية؛ وهو ما يعتبر سابقة من نوعها داخل شبيبات الأحزاب السياسية المغربية التي غالبا ما تضم داخل هياكلها عضوا أو اثنين.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص