مؤتمر شركاء تنمية جزر القمر في باريس..بوريطة ممثلا للملك

مؤتمر شركاء تنمية جزر القمر في باريس..بوريطة ممثلا للملك

شطاري خاص2 ديسمبر 2019آخر تحديث : الإثنين 2 ديسمبر 2019 - 10:17 مساءً

شطاري-متابعة

في إطار فعاليات مؤتمر شركاء تنمية جزر القمر، المخصص لتمويل “خطة جزر القمر الناشئة 2030” ، بالعاصمة الفرنسية باريس يومي 2 و 3 دجنبر 2019، حضر اليوم الإثنين، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، كممثل للمغرب في هذا الحدث.

ويسعى المؤتمر لتوفير غلاف مالي مهم مقدر ب 4.2 مليار يورو، سعيا لتعزيز الإستقرار وترقية الوضع الإقتصادي في البلاد إستباقا للإنتخابات التي ستشهدها السنة المقبلة، حسب ما أفادت به وكالة “رويترز”.

وشدد ناصر بوريطة خلال كلمة له على ترحيب المغرب بالتزام فرنسا وتعبئتها للشركاء الإقليميين والدوليين  بالمؤتمر، مثنيا على التطور المؤسساتي والتنمية الاقتصادية بجزر القمر، والإستقرار السياسي الذي ساهم فيه الرئيس أزالي أسوماني.

ودعا ناصر بوريطة في كلمته الشركاء إلى المساهمة في  الزخم المرن المحقق على مستوى جزر القمر من خلال الالتزام المخلص والتعاون التضامني والاستثمار الأجنبي المباشر الشجاع والتمويل الميسر، مؤكدا إنخراط المغرب الإيجابي في ذلك، مشيدا  بالعلاقات التي تجمع المملكة بجزر القمر، مشيرا للإهتمام الملك محمد السادس بها من خلال مقاربة التعاون الإفريقي والشراكات المتوازنة القائمة على الاحترام المتبادل ومصلحة الشعوب الأفريقية.

وأكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أن المغرب يحتضن حوالي 609  بما في ذلك 524  في القطاعات الطبية وشبه الطبية ، والهندسة ، والعلوم والتكنولوجيا ، والتدريب المهني، ، بالإضافة لقطاعت أخرى، مبرزا تضاعف العدد بحلول 2030.

وأضاف المتحدث أن المملكة المغريية قد دعمت جزر القمر تقنيا من خلال تعاون مكثف بين ONEE والسلطات القمرية في مجال الطاقة، علاوة على التعاون في مجالات الصيد البحري والفلاحة والإتصالات والقطاع المصرفي والطاقات المتجددة و غيرها، معبرا عن أمل المغرب في إنخراط الفاعلين الإقتصادين في المشهد عبر زيارة قريبة لجزر القمر لإستكشاف الفرص المتاحة لإقامة شراكات ملموسة، مؤسسا على إقتناع المغرب مقتنع بمسار جزر القمر، داعيا لتظافر الجهود للمساهمة في تحقيق البلد الإفريقي لطموحاته  وأهداف خطته الطموحة.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص