10,5 مليون مغربية لا تشتغلن والنشيطات المشتغلات ضعيفات التكوين

10,5 مليون مغربية لا تشتغلن والنشيطات المشتغلات ضعيفات التكوين

شطاري خاص7 مارس 2020آخر تحديث : السبت 7 مارس 2020 - 2:58 صباحًا

شطاري-متابعة

يحتفل العالم يوم 8 مارس من كل سنة، باليوم العامي للمرأة، ويصادف هذا العام، يوم الأحد المقبل، وبالمناسبة، واستعرضت المندوبية السامية للتخطيط، وضعية المرأة بالمغرب تجاه سوق الشغل.

وقال المندوبية في مذكرة عممتها مساء الجمعة، إنه خلال 2019، بلغ عدد النساء بالمغرب 17,9 مليون(50,3%) منهن 13,4 مليون في سن النشاط (15سنة فما فوق). 

ويتين بحسب المذكرة، أن وضعية النساء تجاه سوق الشغل تتميز بضعف مشاركتهن في النشاط الاقتصادي، حيت بلغ معدل نشاط النساء 21,5%، أقل بكثير من نظيره لدى الرجال(71%).

ويبلغ عدد النساء خارج سوق الشغل 10,5 مليون، حيث يمثلن 78,5% من مجموع النساء البالغات من العمر 15 سنة فما فوق 81,5% بالوسط الحضري و72,9% بالوسط القروي. كما أن أغلبيتهن ربات بيوت (75,2%) أو تلميذات أو طالبات (14,1%).

من بين 10,97 مليون نشيط مشتغل، نجد أن 2,49 مليون منهم هن نساء، أي ما يماثل 22,7%.

ويبلغ معدل الشغل لدى النساء 18,6% مقابل 65,5%  لدى الرجال. ويبقى هذا المعدل مرتفعا بالوسط القروي (26,3%) مقارنة بالوسط الحضري (14,5%). كما يبقى مرتفعا لدى النساء المطلقات (38,6%) والعازبات (19,3%).

ويرتفع معدل الشغل لدى النساء بارتفاع السن، حيث ينتقل من 8,8% لدى النساء البالغات 15 إلى 24 سنة إلى 18,7% لدى النساء البالغات من العمر 45 سنة فما فوق، مرورا بـ22,3% لدى المتراوحة أعمارهن ما بين 25 و34 سنة و25,4% لدى المتراوحة أعمارهن ما بين 35 و 44 سنة.

 وتنتمي النشيطات المشتغلات الى فئة الشباب، حيث أن 36,2% منهن يبلغن أقل من 35 سنة. كما يتميزن بضعف التكوين، حيث نجد 6 نساء نشيطات مشتغلات من بين 10 لا يتوفرن على شهادة (61%)، مقابل 53,8% لدى الرجال. هذه النسبة تخفي تباين حسب وسط الإقامة، حيث تبلغ 89,8% بالوسط القروي مقابل 33,2% بالوسط الحضري.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص