ظهور البؤر يدفع وزارة الصحة إلى تغيير استراتيجية علاج المصابين بفيروس كورونا !

ظهور البؤر يدفع وزارة الصحة إلى تغيير استراتيجية علاج المصابين بفيروس كورونا !

شطاري خاص21 مايو 2020آخر تحديث : الخميس 21 مايو 2020 - 2:33 مساءً

شطاري-العيون

قامت وزارة الصحة بتعميم مذكرة على مختلف مصالحها الطبية بربوع المملكة من أجل تحديث بروتوكول التكفل بالحالات المرضية المصابة بفيروس كورونا ومخالطيها ، وذلك بسبب كثرة البؤر الوبائية.

و من اهم ما جاء في المذكرة انه يكفي تحليل سلبي واحد مع تحسن المؤشرات الحيوية في اليوم العاشر من المرض لإعلان شفاء المريض.

اما اذا كان التحليل إيجابي والمؤشرات الحيوية جيدة، يطلب من المريض العزل الإرادي مع متابعة طبية عن بعد في المنزل ل 14 يوما و يتم بعدها إجراء تحليل ثاني لمعرفة تطور المرض.

اما اذا كانت المؤشرات الحيوية بعد اليوم العاشر غير جيدة يتم الاحتفاظ بالمريض في المستشفى.

وحتى الحاصلين على تحاليل ايجابية بعد اليوم 10 من العلاج ، سيغادرون المشفى ويخضعون لحجر 14 يوم وتجرى لهم تحليلة بعد ذلك للتأكد ، إذا كانت حالتهم تسمح، وانخفضت الحمولة الفيروسية (la charge virale) في اجسادهم.

بروز معطى جديد وهو أن ثلثي الإصابات الجديدة هي لحالات لا تظهر عليها أي أعراض ، دفع وزارة الصحة الى تغيير الاستراتيجية، وتكثيف الكشوفات بدون استثناء أي شخص وتشديد التتبع لكل المخالطين مع الحجر عليهم تحت المراقبة ، والبدء في إعطاء الادوية حتى للأشخاص الذين لم تظهر عليهم أعراض لمدة عشر أيام وتشديد الفحوص من أجل إعلان شفاء الحالة.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص