الفنان المغربي عبد الجبار الوزير.. في ذمة الله

الفنان المغربي عبد الجبار الوزير.. في ذمة الله

شطاري خاص2 سبتمبر 2020آخر تحديث : الأربعاء 2 سبتمبر 2020 - 7:08 مساءً

شطاري-متابعة

توفي الفنان المغربي القدير ، عبد الجبار الوزير مساء اليوم الأربعاء عن سن ناهز 92 عاما، بعد صراع طويل مع المرض.

و كان الفنان المسرحي والكوميدي عبد الجبار لوزير قد نقل مراراً إلى المستشفى بعد تفاقم وضعه الصحي، بسبب مضاعفات مرض السكري.

ويختزل مسار عبد الجبار الوزير الذي ولد بمراكش سنة 1928 سيرة المدينة الحمراء خلال أزيد من نصف قرن، إضافة إلى أنه يمثل مسيرة كوكبة مضيئة من الفرح التلقائي والبسيط، تقاطعت فيها أسماء، كمحمد بلقاس، وعبد السلام الشرايبي، والمهدي الأزدي، وكبور الركيك، والشحيمة، ومسيرة عصر ذهبي للحاجة الجارفة للفرجة.

وكانت الانطلاقة الفنية لعبد الجبار الوزير الذي بدأ حياته كحارس مرمى لفريق الكوكب المراكشي لكرة القدم، مع فرقة الأطلس الشعبي، لمولاي عبد الواحد حسنين، وهي المدرسة الفنية التي تخرج منها عدد كبير من الممثلين، وكانت فلسفتها هي التأسيس لفرقة المسرح الشعبي، وغايته استعمال التلقائية والبساطة كأداة لخلق فرجة مؤثرة في الجمهور، وكان أول عمل مسرحي يؤديه هو مسرحية “الفاطمي والضاوية”، رفقة الفنان الراحل محمد بلقاس، التي عرضت عشرات المرات في مختلف مناطق المغرب، ومن بين من عرضت أمامهم جلالة الملك الراحل محمد الخامس بفضاء قصر الباهية بمراكش سنة 1957.

ونجح لوزير كثنائي كوميدي مع الفنان الراحل محمد بلقاس، كما قدم عددا من المسرحيات والمسلسلات والأفلام الناجحة، من بينها “الحراز”، و”حلاق درب الفقراء”، و”دار الورثة”، و”ولد مو” وغيرها.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص