“سبيسيال” يتحرك لدى محكمة الاستئناف بمراكش ويقبر القرار الابتدائي القاضي بإسقاطه من رئاسة بلدية بوجدور

“سبيسيال” يتحرك لدى محكمة الاستئناف بمراكش ويقبر القرار الابتدائي القاضي بإسقاطه من رئاسة بلدية بوجدور

شطاري خاص30 أكتوبر 2021آخر تحديث : السبت 30 أكتوبر 2021 - 10:16 مساءً

شطاري-بوجدور:

أكدت مصادر عليمة ل”شطاري” أن تحركات على أعلى مستوى قادها رئيس المجلس البلدي لبوجدور “أبا عبد العزيز”؛ مباشرة بعد الحكم الابتدائي القاضي بإسقاط دوائر لحزب الاستقلال ومنحها لمرشحي الأحرار بعد إعادة فرز الأصوات لمرة ثانية.

القرار الابتدائي للمحكمة الإدارية بأكادير، جرد حزب الاستقلال من رئاسة بلدية بوجدور، بعد إعادة فرز أصوات الناخبين، حيث مالت الكفة بعدها لمرشحي حزب التجمع الوطني للأحرار، وهو الحكم الذي استقبله أنصارهم بكثير من الفرحة والتأييد طمعا في إسقاط “سبيسيال” من رئاسة البلدية.

وحسب ذات المصادر، فإن استئنافية مراكش أجلت النظر في مستقبل بلدية بوجدور دون تحديد تاريخ لذلك، وهو ما يمكن رئيسها الحالي “أبا عبد العزيز” من البقاء لولاية أخرى.

جدير بالذكر، أن تحالف حزبي الاستقلال والأصالة والمعاصرة، مكن “أبا عبد العزيز” من الاستمرار في رئاسة بلدية بوجدور، في مقابل وجود معارضة شرسة يقودها عدد من الشباب من أبناء الإقليم، يتزعمهم المهندس “سيدي براهيم خيا” ورجل الأعمال “حسن الدرهم”.

ومن شأن هذا التأخير في إصدار حكم الاستئناف أن يزيد من شراسة معارضة البلدية للعب أوراقها الأخيرة والاستحواذ على كرسي الرئاسة؛ الذي يبدو بعيد المنال -حسب مصادرنا-.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص