“واشنطن تايمز”: بإمكان الروس ومعهم العالم؛ التعلم من ديبلوماسية المغرب

“واشنطن تايمز”: بإمكان الروس ومعهم العالم؛ التعلم من ديبلوماسية المغرب

شطاري خاص7 أبريل 2022آخر تحديث : الخميس 7 أبريل 2022 - 6:55 مساءً

شطاري-متابعة:

كتبت صحيفة “واشنطن تايمز” الأمريكية، اليوم الخميس، عبر مقال رأي نشره كاتبها تيم كونستانتين، أن الحرب الروسية-الأوكرانية، تسببت في الآلاف من القتلى في صفوف المدنيين والعكسريين، بسب غياب الديبلوماسية الناجعة التي يُمكنها أن تحل الخلافات دون إراقة الدم.

ووفق ذات المصدر، فإن الروس الذين قاموا باجتياح أوكرانيا، بإمكانهم أن يتعلموا الدروس الديبلوماسية من المملكة المغربية، ومعهم حتى العالم والأمم المتحدة، من أجل حل الخلافات والنزاعات المرتبطة بالحدود والأقاليم، مشيرا إلى قضية الصحراء والخلاف القائم بين المغرب وإسبانيا وجبهة “البوليساريو”.

وأضاف صاحب المقال في هذا السياق، أن المغرب وإسبانيا لم يدخلا في مواجهات عسكرية لحل الخلافات والنزاعات الثنائية، التي من بينها قضية الصحراء، بل قاما بحملات ديبلوماسية لتجاوز تلك الخلافات مما يضمن الاستقرار في المنطقة بالرغم من اختلاف وجهات النظر.

وأشار المقال إلى تبادل الرسائل مؤخرا بين الملك محمد السادس ورئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز، بطريقة ديبلوماسية أذابت الخلافات بين البلدين، مضيفا بأن هذه الجهود الديبلوماسية يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار من طرف الروس الذين اجتاحوا أوكرانيا.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص