ذا ما يتواسى. تعنيف عائلة صحراوية بالعيون بسبب مواقفها السياسية بعد أن شب حريق في منزلها

ذا ما يتواسى. تعنيف عائلة صحراوية بالعيون بسبب مواقفها السياسية بعد أن شب حريق في منزلها

شطاري "خاص"5 أغسطس 2017آخر تحديث : السبت 5 أغسطس 2017 - 9:52 مساءً

شطاري-العيون:

تواصل عائلة “ديدا ولد اليزيد” اعتصامها أمام منزلهم الكائن بحي المستقبل بالعيون، إثر حريق أتى على غالبية محتوياته.

واتهم أحد أفراد العائلة سلطات المدينة بعدم اتخاذ الإجراءات اللازمة للوقوف مع العائلة المتضررة بسبب مواقفها السياسية.

إلى ذلك، استنكر عديد النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي ما تعرض له بعض أفراد العائلة من تنكيل إثر احتجاجهم، لا سيما إصابة الشيخ “ديدا ولد اليزيد” على مستوى اليد.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"