ملك إسبانيا يدرس تعويض أرامل و يتامى ضحايا الفترة الإستعمارية بالصحراء، ومن ضمنهم عمال فوسبوكراع

ملك إسبانيا يدرس تعويض أرامل و يتامى ضحايا الفترة الإستعمارية بالصحراء، ومن ضمنهم عمال فوسبوكراع

شطاري "خاص"16 يناير 2018آخر تحديث : الثلاثاء 16 يناير 2018 - 7:51 مساءً
شطاري-متابعة:

استقبل الملك فيليبي السادس عاهل إسبانيا، أمس الإثنين، رئيسة جمعية (آكافيت) لوسيا خيمينيز، التي أطلعته على الاعتداءات التي ارتكبت في الصحراء خلال الحقبة الاستعمارية وحول وضعية ضحايا هاته الاعتداءات الذين لم يحصلوا على مساعدات منذ تلك الفترة.

واستقبل العاهل الإسباني “خيمينيز” على هامش حفل تسليم جائزة الحقوق الإنسانية آدولفو سواريس، والتي تمنحها المؤسسة الإسبانية.

وقد أبدى الملك فيليبي السادس اهتمامه بالاطلاع على مختلف الجوانب والقضايا التي لم يتم حلها بالنسبة للأرامل واليتامى ضحايا هذه الاعتداءات، كما هو الشأن بالنسبة للأشخاص الذين كانوا يعملون في مقاولة فوسبوكراع عندما كانت الصحراء مستعمرة إسبانية.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"