المسرحية المغربية تفوز بالجائزة الكبرى لمهرجان الشعانبي الدولي للمسرح المعاصر بتونس

المسرحية المغربية تفوز بالجائزة الكبرى لمهرجان الشعانبي الدولي للمسرح المعاصر بتونس

شطاري خاص12 مايو 2022آخر تحديث : الخميس 12 مايو 2022 - 2:43 مساءً

شطاري-متابعة:

فاز العرض المسرحي الحساني “سكمارة” لفرقة لاكالا للفنون الحية من كلميم بالجائزة الكبرى لمهرجان الشعانبي الدولي للمسرح المعاصر الذي احتضنته مدينة القصرين بتونس في الفترة ما بين سادس إلى عاشر ماي الجاري.
وتمكنت فرقة لكالا من حصد ثلاث جوائز أخرى وهي جوائز الإخراج والنص والسينوغرافيا. واخرج مسرحية سد”سكمارا” حمادة أملوكو، والتي أدى أدوارها للرئيسية إلى جانب ايوب بوشان ومروان لحلو، في الفت النص المسرحي نعيمة هوبان واعده عبد الرحمان أيت الزاوي، وأنجزت السينوغرافيا سلوى هموش.
واعتبر الناقد احميد أغرابو أن هذه المسرحية التي شخص دوريها الرئيسيين الفنانين حمادة أملوگو وأيوب بوشان حصدت هذه الجوائز بفضل تمكنهما من اداء الشخصيتين بحنكة واقتدار كبيرين. وتدور المسرحية حول كل من” غالي” الشخصية المستلهمة من شخصية “كاسيمودو” من رواية أحدب نوتردام لفيكتور هوغو، و”اعْليّات” السيكوباثي الذي وجد في مهنة القتل المأجور والخمرة وسيلة لتحقيق اشباعه الذاتي. وتمكن المشهخصان أن يخلقا نماذج واقعية في صور فنية تحاكي الواقع برؤية إبداعية توظف الخشبة كفضاء مفتوح للتواصل وتستخدم العرض المسرحي بعناصره الفنية المركبة، لغة للتواصل من أجل طرح أسئلة الواقع في قالب فني ومعالجة قضايا فلسفية أنطولوجية واجتماعية تؤرق بال الفنان الصحراوي كإنسان أولا وباعتباره عنصرا رياديا يلعب دوره المجتمع.
وخلص اغرابو إلى أن العرض المسرحي “سكمارا” لاقى بفضل طريقة طرحه للقضايا في قالب درامي غنائي مشوق يمزج بين الرمز والواقع وهو ما جعله يلاقي المواطن إعجاب الجمهور وتوج بالجائزة الكبرى بتونس وقبل ذلك في مهرجان العيون للمسرح الحساني نهاية السنة الماضية.
يذكر أن الدورة العاشرة من مهرجان الشعانبي الدولي للمسرح المعاصر بتونس الذي ينظمه المركز الدولي للفنون المعاصرة عرفت مشاركة فرق مسرحية من المغرب والمملكة العربية السعودية وسلطنة عمان وتونس.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص