الإتحاد الأروبي يجدد اتفاقية الصيد البحري مع المغرب بما فيها سواحل الصحراء

الإتحاد الأروبي يجدد اتفاقية الصيد البحري مع المغرب بما فيها سواحل الصحراء

شطاري "خاص"10 يناير 2018آخر تحديث : الأربعاء 10 يناير 2018 - 1:14 مساءً

شطاري-متابعة:

ذكرت مصادر إعلامية دولية، أن الإتحاد الأوروبي أصدر توصية يعلن من خلالها تطلعه لمباشرة مفاوضات مع المغرب لتجديد اتفاقية الصيد البحري التي ستنتهي في 14 يونيو المقبل.

ويعتزم الطرفان طبقا للمصادر إبرام بروتوكول جديد لمصائد الأسماك، علما بأن كل من كارمينو فيلا مفوض البيئة والشؤون البحرية ومصائد الأسماك، وعزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، قد عبرا عن عزمه الجانبين تجديد البروتوكول الذي لاغنى عنه بالنسبة لهما.

وذكرت التقارير أن التوصية سيتم المصادقة عليها في الأسابيع القليلة المقبلة، قصد ضمان استمرارية الأنشطة البحرية والإقتصادية بمجرد انتهاء سريان الإتفاقية الاولى التي دامت لأربع سنوات.

وتشير تقارير صحفية، أن حوالي 120 سفينة من دول البرتغال وفرنسا وإسبانيا ولاتفيا وألمانيل وليتوانيا وأيرلندا وهولندا المملكة المتحدة وبولندا تمارس أنشطة الصيد البحري بالمياه المغربية، مضيفة أن المغرب يجني ما مقداره ثلاثين مليون يورو سنويا مقسمة على16 مليونا يدفعها الإتحاد للوصول للمياه المغربية و14 مليونا بهدف تطوير قطاع الصيد بالمملكة.

جدير بالذكر أن البوليساريو كانت قد رفعت دعوى قضائية بمحكمة العدل الاوروبية سنة2014 لإبطال الإتفاقية بسبب شموليتها لسواحل الصحراء.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"