Middle East Eye:  حرب نفوذ بدأت هذا الأسبوع في أروقة الأمم المتحدة بين المغرب و الجزائر  حول الصحراء

Middle East Eye: حرب نفوذ بدأت هذا الأسبوع في أروقة الأمم المتحدة بين المغرب و الجزائر حول الصحراء

شطاري "خاص"20 أبريل 2018آخر تحديث : الجمعة 20 أبريل 2018 - 10:13 مساءً

شطاري-متابعة:

كشف موقع  Middle East Eye أن حرب نفوذ بدأت هذا الأسبوع في أروقة الأمم المتحدة بين المغرب و الجزائر حول الصحراء..

و أورد الموقع نقلاً عن مصادر دبلوماسية أن “الجزائر” أعدت تقريراً مفصلاً عن الوضع على الأرض تعقيباً على ما وصفته  بالإتهامات “المغربية” و قدمته هذا الأسبوع من خلال ممثلها في الأمم المتحدة للأعضاء الدائمين و غير الدائمين في مجلس الأمن ..

و أضاف الموقع أن عبد القادر مساهل وزير الخارجية الجزائري إلتقى شخصياً في العاصمة الجزائرية في الفترة ما بين 12 و 17 أبريل سفراء الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن المعتمدين لدى الجزائر ( الصين و الولايات المتحدة الأمريكية و روسيا و فرنسا) بالإضافة إلى سفراء المملكة العربية السعودية و دولة الإمارات العربية المتحدة و ممثل بعثة الأمم المتحدة للإستفتاء في الصحراء (المينورسو) و أطلعهم على هذا التقرير ..

و أشار الموقع أن التقرير يذكر بالموقف الرسمي الجزائري في هذا الصراع..

و أضاف أن التقرير أرفقت معه مجموعة من الصور ملتقطة من الجو للمناطق “العازلة” تم إلتقاطها عبر طائرات الإستطلاع العسكرية الجزائرية و التي تؤكد أنه لم يتغير شيء على الأرض بين أغسطس 2017 و مارس 2018 .

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"