قضية الصحراء حاضرة في أجندة مجلس الأمن الدولي لشهر يناير..

قضية الصحراء حاضرة في أجندة مجلس الأمن الدولي لشهر يناير..

شطاري خاص3 يناير 2019آخر تحديث : الخميس 3 يناير 2019 - 12:25 صباحًا

شطاري-العيون

بعد إجراء المفاوضات المباشرة بين أطراف نزاع الصحراء الشهر الماضي، يبدو أن قضية الصحراء ستعود خلال شهر يناير إلى الواجهة، حيث أصدر مجلس الأمن الدولي مساء الثلاثاء، أجندته بخصوص الشهر الجاري تحت رئاسة جمهورية الدومينكان، متضمنة نزاع الصحراء الذي ستتم مناقشة تطوراته السياسية والميدانية.

مجلس الأمن الدولي حدد يومه الثلاثاء الموافق للتاسع والعشرين من يناير موعدا لعقد مشاورات خاصة حول النزاع، إذ من المرتقب أن يقدم الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو كَوتيريس، إحاطة حول مستجدات النزاع وتطوراته، وذلك بناءا على توصيات القرار الأممي الأخير رقم 2440، بالإضافة لإحاطة أخرى يُعدد فيها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة هورست كولر، مخرجات أشغال المائدة المستديرة المنعقدة في جنيف يومي الخامس والسادس من دحنبر الماضي، والتي سبق ووصف أجواء إنعقادها بالإيجابية.

ويشار أن عُهدة “المينورسو” في الصحراء تم تجديدها بموجب القرار الأممي رقم 2440 متم أكتوبر الماضي لستة أشهر للمرة الثانية تواليا، إذ ستنتهي عُهدتها بتاريخ الثلاثين من أبريل المقبل، أي قبل شهر واحد من إنعقاد المائدة المستديرة الثانية التي وافقت الأطراف المتدخلة على أجرأتها في الربع الأول من سنة 2019، أي شهر مارس المقبل على أبعد تقدير.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص