حيازة أسلحة وذخيرة حربية تودي بكبار جنرالات بوتفليقة إلى السجن..

حيازة أسلحة وذخيرة حربية تودي بكبار جنرالات بوتفليقة إلى السجن..

شطاري خاص22 أبريل 2019آخر تحديث : الإثنين 22 أبريل 2019 - 5:24 صباحًا

شطاري-متابعة

أفادت وكالة الأنباء الجزائرية، أن قاضي التحقيق لمجلس الاستئناف العسكري بمنطقة البليدة، قد أمر بإيداع المدعو باي سعيد (القائد السابق للناحية العسكرية الثانية) الحبس المؤقت و بالقبض على المدعو شنتوف حبيب (القائد السابق للناحية العسكرية الاولى) بتهم “تبديد أسلحة وذخيرة حربية ومخالفة التعليمات العامة العسكرية”.

وفي بيان لمجلس الاستئناف العسكري بالبليدة، أكد هذا الأخير أنه: “طبقا لأحكام المادة 11 فقرة 3 من قانون الإجراءات الجزائية وفي إطار احترام التام لأحكامه, يحيط السيد النائب العام العسكري لدى مجلس الاستئناف العسكري بالبليدة الرأي العام علما, بالمتابعة القضائية من أجل تهم تبديد أسلحة وذخيرة حربية لفائدة أشخاص غير مؤهلين لحيازتها والإخفاء ومخالفة التعليمات العامة العسكرية, الأفعال المنصوص والمعاقب عليها بالمادتين 295 و324 من قانون القضاء العسكري, ضد كل من: المدعو باي سعيد و شنتوف حبيب وكل شخص يثبت تورطه”.

و أضاف المصدر ذاته بأنه و “لضرورة التحقيق, فقد أصدر قاضي التحقيق وبصفة تحفظية, بناء على التماسات الوكيل العسكري للجمهورية, أمرا بحجز الأسلحة والذخيرة, وبإيداع المدعو باي سعيد الحبس المؤقت, كما أمر بالقبض على المدعو شنتوف حبيب لمخالفته التزامات الرقابة القضائية الخاضع لها سابقا”.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص