الرئيس الغابوني يوجه خطابه الأول إلى شعبه من المغرب، ويتحدث عن مستقبله السياسي

الرئيس الغابوني يوجه خطابه الأول إلى شعبه من المغرب، ويتحدث عن مستقبله السياسي

شطاري خاص1 يناير 2019آخر تحديث : الثلاثاء 1 يناير 2019 - 1:28 مساءً

شطاري-العيون

ألقى رئيس الغابون علي بونغو، الذي تعرض لجلطة دماغية، للمرة الأولى منذ بدء نقاهته، في شريط مصور سجل في الرباط، خطابه لشعبه، وبثته وسائل الإعلام الغابونية ومواقع التواصل الاجتماعي،أمس الاثنين.

رئيس الغابون صرح في رسالته بحلول السنة الجديدة قائلا: “صحيح أنني مررت بمرحلة صعبة، وهذا الأمر يحصل أحيانا في الحياة”، مضيفا: “اليوم، كما تلاحظون، أشعر بتحسن وأستعد للقائكم سريعا جدا”.

وقال المتحدث باسم الرئاسة ايكي نغووني إن “هذا الخطاب دليل على أن الرئيس علي بونغو تعافى تماما… إن مشاكله الصحية باتت وراءه”.

ويمضي بونغو فترة نقاهة في المغرب منذ نهاية نونبر الماضي، حيث سبق وأن زاره الملك محمد السادس في المستشفى العسكري للإطمئنان على صحته.

وخلال شهرين، لم يظهر بونغو سوى في صورة واحدة وشريطين مصورين من دون صوت، لم تكن كافية لطمأنة عدد كبير من الغابونيين على صحة رئيسهم.

وكانت المعارضة والمجتمع المدني طالبا المحكمة الدستورية بإعلان شغور السلطة بموجب الدستور، لكنها لم تلب الطلب ونقلت السلطات جزئيا إلى رئيس الوزراء ونائب الرئيس.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص