منظمة العفو الدولية تدين القادة المحرضين على كراهية الإسلام..

منظمة العفو الدولية تدين القادة المحرضين على كراهية الإسلام..

شطاري خاص18 مارس 2019آخر تحديث : الإثنين 18 مارس 2019 - 5:16 صباحًا

شطاري-العيون

في بيان لها، قالت منظمة العفو الدولية إن الهجوم المروع على المسجدين في مدينة كرايست تشيرتش بنيوزيلندا، يمثل لحظة حاسمة تستدعي محاسبة القادة الذين شجعوا أو غضوا الطرف عن آفة كراهية الإسلام في جميع أنحاء العالم.

المنظمة أضافت في بيانها، أن هذا الهجوم ما هو إلا تذكير مؤلم بعواقب ترك سياسة الكراهية والشيطنة دون رادع. مشيرة إلى أن ”سياسة الشيطنة“ كلفت خمسين شخصا حياتهم.

وطالبت العفو الدولية قادة العالم بالتصدي للأيديولوجية التي تنادي باستعلاء العرق الأبيض، واصفة إياها بأنها مفعمة بالكراهية.

وأعربت المنظمة عن صدمتها وحزنها إزاء الهجمة التي وصفتها بالقاتلة والعنصرية تجاه النساء والأطفال والرجال في نيوزيلندا، كما اعتبرت هذا اليوم ”أكثر الأيام سوداوية في تاريخ نيوزيلندا“.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص