بعد عودتهم لعملهم.. وزارة التربية تحدد موعد استئناف الحوار مع الأساتذة المتعاقدين

بعد عودتهم لعملهم.. وزارة التربية تحدد موعد استئناف الحوار مع الأساتذة المتعاقدين

شطاري خاص3 مايو 2019آخر تحديث : الجمعة 3 مايو 2019 - 3:44 صباحًا

شطاري-العيون

بعد عودتهم لمزاولة عملهم الاثنين الماضي، حددت وزارة التربية الوطنية، يوم العاشر من شهر ماي الجاري لإستئناف جلسة الحوار حول ملف أطر الأكاديميات -أساتذة التعاقد- ، برئاسة فعلية من وزير التربية الوطنية سعيد أمزازي.

اللقاء سيتم مع مختلف الأطراف المعنية من ممثلي النقابات ذات التمثيلية والتي تحت مظلتها يحضر ممثلي التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد (أطر الأكاديميات حسب النظام الأساسي)، والمؤسسات الوسيطة التي حضرت الجلسة السابقة والمتمثلة في رئيس اللجنة الجهوية للمجلس الوطني لحقوق الإنسان ورئيس المرصد الوطني لمنظومة التربية والتكوين..

وبتحديدها موعد لجلسة جديدة للحوار تكون وزارة التربية قد احترمت اتفاقا أساسيا في التزاماتها بمخرجات حوار 13أبريل الماضي..

يذكر أن بلاغ للمجلس الوطني للأساتذة المعنيين المنعقد يومي الجمعة والسبت 26|27أبريل الماضي،كان قرر عدم تمديد الإضراب، وعودة الأساتذة لأقسامهم بدءا من الإثنين 29أبريل ، مع الإلحاح على ضرورة الالتزام بمخرجات حوار 13أبريل ..عبر وفاء الوزارة بتعهداتها ورفع كل الإجراءات الزجرية المتخذة في حق المضربين والإبقاء على البنية التربوية كما كانت قبل 4مارس الماضي، وعدم المساس بالوضعية المهنية لأي أستاذ من المضربين..ومطالبة الوزارة الوصية بتحديد موعد عاجل للحوار ..

في ذات السياق فقد أكد أمزازي وزير التربية سابقا على هامش انعقاد الدورة الثانية للمنتدى الإفريقي للرياضة المدرسية بطنجة يومي الجمعة والسبت 26|27أبريل الماضي “أن الوزارة ملتزمة بمخرجات حوار 13ابريل الجاري..”.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص