الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية ينتقد القانون الإطار للتربية والتكوين والبحث العلمي معتبرا أنه يهدد حق الشعب المغربي في تعليم عمومي..

الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية ينتقد القانون الإطار للتربية والتكوين والبحث العلمي معتبرا أنه يهدد حق الشعب المغربي في تعليم عمومي..

شطاري خاص20 أغسطس 2019آخر تحديث : الثلاثاء 20 أغسطس 2019 - 3:43 مساءً

شطاري-العيون

وجه الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية، رسالة إلى رئيس الحكومة المغربي سعد الدين العثماني، بعد أيام من تصويت البرلمان بغرفتيه على القانون الإطار للتربية والتكوين والبحث العلمي.

الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية، قال بأنه قد تابع مراحل التصويت على القانون الإطار، منتقدا بشدة مقتضياته، التي قال إنها تهدد حق الشعب المغربي في تعليم عمومي مجاني وموحد وجيد، من التعليم الأولي إلى التعليم العالي، عن طريق فتح قطاع التعليم لرأس المال الأجنبي والمحلي للاستثمار في هذا القطاع الحيوي.

الاتحاد، اعتبر أن خوصصة التعليم تتناقض كليا مع مبادئ “المساواة والإنصاف وتكافؤ الفرص وعدم التمييز”، وتكرس فقط السعي إلى الربح المالي، وفقا للمنطق الرأسمالي المهيمن على المستوى العالمي، مصيفة أن رأس المال هذا يؤدي إلى إعادة هيكلة الوظائف التعليمية وتدهور دورها الاجتماعي والاقتصادي.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص