الوالي بوشعاب مخاطبا الشوباني: “مجلس الجهة تحول إلى تفاهات و عندك 1700 مليار فالميزانية مادرتي بيها والو!”

الوالي بوشعاب مخاطبا الشوباني: “مجلس الجهة تحول إلى تفاهات و عندك 1700 مليار فالميزانية مادرتي بيها والو!”

شطاري خاص19 أكتوبر 2019آخر تحديث : السبت 19 أكتوبر 2019 - 2:14 مساءً

شطاري-متابعة

رفض الحبيب الشوباني رئيس جهة درعة تافيلات، الجمعة استئناف الدورة العادية لشهر اكتوبر، إلا بمغادرة ثلاثة أعضاء القاعة وهم التجمعي سعيد اشباعتو و مستشارين اثنين آخرين.

وقال الشوباني في مستهل الدورة أن دواعي رفع الدورة السابقة ، لازالت قائمة ، طالباً من الأعضاء المعنيين المغادرة لاستكمال الدورة وهو ما لم يتم.

واعتبر الشوباني أن ” موضوع الخلاف جدي و ليس شكلياً و مرتبط باحترام المقررات القضائية” ، ملتمساً من الأعضاء المعنيين احترام نظام الجلسة و المساهمة في تيسير عمل المجلس.

وأضاف : ” حضور المعنيين بالنسبة لي يشكل إخلالاً بنظام هذه الجلسة و مخالف للأحكام القضائية التي صدرت ابتدائياً و استئنافياً في قرار عدم استدعائهم بناء على قرارات قضائية نهائية”.

بعد ذلك تدخل والي الجهة يحضيه بوشعاب، في كلمته خلال الدورة، و قال أن ” عضوية هؤلاء الأشخاص الثلاثة فهي ثابتة و لا يحتاج الأمر إلى اجتهاد .. و لن نجعل من هذه القاعة ساحة للتفاهات .. هؤلاء الاشخاص مادامت لم تبلغهم السلطة الحكومية بأنهم ليسوا أعضاء فهم أعضاء”.

وأضاف الوالي بوشعاب مخاطباً الشوباني : ” لديكم 1700 مليار التي تشكل 40 في المائة من الميزانية مخصصة لمحاربة الفوارق الإجتماعية و المجالية منها 42 مشروع .. 23 منهم باقين نسبة إنجازهم صفر في المائة رغم تنبيهات الولاية”.

وأكد كذلك: ” لحد الآن كاينة 820 مليون درهم أي 82 مليار سنتيم محطوطة و نسبة الإنجاز لا تتعدى 13 في المائة خاصة في سنة 2018 أما 2019 فالنسبة صفر في المائة” ، و اعتبر الوالي أن ” الساكنة تطالب المجلس بالعمل و تخطي الحسابات السياسوية”.

و دعا الوالي بوشعاب رئيس الجهة الحبيب الشوباني إلى ” الإمتثال لأوامر صاحب الجلالة الذي يدعو دائماً إلى تخطي هذه الإضطرابات الجوية السياسوية للعمل جدياً فيما ينفع الساكنة و ينفع المنطقة”.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص