منع تنفيذ الأحكام القضائية ضد الدولة والبلديات عن طريق الحجز على الأملاك يثير استياء قضاة المغرب

منع تنفيذ الأحكام القضائية ضد الدولة والبلديات عن طريق الحجز على الأملاك يثير استياء قضاة المغرب

شطاري خاص23 أكتوبر 2019آخر تحديث : الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 11:06 مساءً

شطاري-العيون

دعا قضاة المغرب، البرلمان إلى إعادة النظر في مادة بمشروع مالية 2020، ينص على “منع تنفيذ الأحكام القضائية ضد الدولة والبلديات عن طريق الحجز على الأملاك”، بسبب “مخالفتها للدستور”.

جاء ذلك في بيان أصدرته الهيئة تعقيبا على المادة رقم 9 بمشروع موازنة 2020، الذي يتم دراسته في مجلس النواب، والتي تنص على منع تنفيذ الأحكام القضائية التي تقتضي الحجز على أملاك البلديات أو الدولة.

ودعا البيان إلى ضرورة “إعادة النظر في مقتضيات المادة التاسعة من مشروع الموازنة، لما تشكله من تراجع واضح عن المكتسبات الحقوقية الدستورية، ومس باختيارات المجتمع المغربي، في بناء مقومات دولة الحق والقانون”.

وقال، إن “ما تضمنته مقتضيات المادة التاسعة يشكل مسًّا واضحا بمبدأ فصل السلطات واستقلالية السلطة القضائية عن السلطتين التشريعية والتنفيذية، كما هو منصوص عليه في الدستور”.

ووصف البيان المادة بأنها “آلية تشريعية لإفراغ الأحكام والمقررات القضائية الصادرة في مواجهة الدولة والجماعات الترابية من محتواها وإلزاميتها، وذلك خلافا للفقرة الأولى من الفصل 126 من الدستور، الذي ينص على أن الأحكام النهائية الصادرة عن القضاء ملزمة للجميع، دون تمييز بين أطراف الدعاوى المتعلقة بها”.

واعتبر أن المادة “تخالف التوجيهات الملكية التي توصي بضرورة وأهمية تنفيذ المقررات القضائية وجريان مفعولها على المحكوم ضدهم”.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص