فرنسا وإسبانيا تحثان المغرب والبوليساريو على مزيد من ضبط النفس

فرنسا وإسبانيا تحثان المغرب والبوليساريو على مزيد من ضبط النفس

شطاري خاص14 نوفمبر 2020آخر تحديث : السبت 14 نوفمبر 2020 - 1:16 صباحًا

شطاري-العيون:

قال “جان إيف لودريان” وزير الخارجية الفرنسية لوكالة فرانس برس إن:” فرنسا تدعو اليوم الى بذل قصارى الجهد لتجنب التصعيد والعودة بأسرع ما يمكن الى حل سياسي”.

وأضاف تعليقا على أحداث الگرگرات أن :”هذه الأحداث تدل على أهمية استئناف سريع للعملية السياسية والتي تتضمن بشكل خاص تعيين مبعوث شخصي جديد للأمين العام للأمم المتحدة في أقرب وقت ممكن”.

وزارة الخارجية الإسبانية من جانبها أصدرت بيانا بشأن ما وقع في الكركرات.

وهذا نصه:

تدعم حكومة إسبانيا جهود الأمين العام للأمم المتحدة لضمان احترام وقف إطلاق النار في الصحراء الغربية المتفق عليه والإشراف عليه من قبل بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية. في الأيام الأخيرة اتخذت إسبانيا خطوات في هذا الصدد مناشدة المسؤولية وضبط النفس.

وتؤكد الحكومة أهمية الاستقرار في هذه المنطقة الاستراتيجية وهي محور رئيسي بين إفريقيا وأوروبا.

وبنفس الطريقة يحث الطرفين على استئناف عملية التفاوض والمضي قدما نحو حل سياسي وعادل ودائم ومقبول للطرفين وفقا للمعايير التي حددتها مرارا قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص