الشاب “البشير السباعي” يدخل غمار الانتخابات بقوة بجماعة الدورة

الشاب “البشير السباعي” يدخل غمار الانتخابات بقوة بجماعة الدورة

شطاري خاص2 سبتمبر 2021آخر تحديث : الخميس 2 سبتمبر 2021 - 6:16 مساءً

شطاري-متابعة:

يخوض البشير السباعي غمار الانتخابات الجماعية بجماعة الدورة إقليم طرفاية عن حزب التجمع الوطني للأحرار ببرنامج انتخابي مبني على الصدق والارادة وفي تواصل دائم مع ساكنة المنطقة للوقوف على حاجياتهم المتعددة، من أجل المضي قدماً بمنطقة ترشحه.

ويعد البشير السباعي شابا عصاميا تمكن بمجهوداته الخاصة من تطوير تجارته، إذ يسير متجرا لاستيراد وبيع  الشاي الأخضر والعطور ومنتوجات تيرما، والمعروف بين ساكنة المدينة بالتعامل الجيد والابتسامة الدائمة فضلا عن مبادراته لمساعدة جميع الأشخاص الراغبين في التطبيب سواء داخل مدينة العيون أو خارجها.

وتعتبر هذه التجربة الأولى من نوعها للبشير السباعي، الذي يعد ساكنة الجماعة بحل مجموعة من المشاكل التي تتخبط فيها وضمان العيش الكريم لهظ من خلال دعم مجال الصحة عبر إحداث وحدة طبية متعددة التخصصات التي ستغني الساكنة وخاصة الشيوخ والقاطنين بالبادية من التنقل إلى مدينة العيون، وكذا في التعليم الذي تعاني منه الساكنة الأمرين حيث تحتم على أغلبهن الإنتقال لمدينة العيون لمتابعة أبنائهم الدراسة.

وفي هذا الصدد يقول المترشح أنه من خلال تشخيصه للوضع الراهن الذي تمر منه الجماعة فإنه يتحتم على الجماعة المنتخبة إقامة مركب تربوي يشمل التعليم الإعدادي والثانوي بشراكة مع الجماعة الترابية الطاح التي تعاني نفس الاشكالية وتوفير سائل النقل، فضلا عن خلق فرص شغل للشباب خاصة وأن الجماعة تتوفر على مؤهلات طبيعية عدة يعول عليها لدفع الشباب ودعمهم لإحداث وحدات استخراج الملح وإقامة علاجية عبر الدفن في الرمال الدافئة وخلق سوق أسبوعي بالمنطقة لفائدة الكسابة.

كما يطمح البشير السباعي لتأهيل الشباب من خلال خلق مشاريع خاصة لاسيما في مجال إنتاج السماد العضوي المستخرج من النفايات المنزلية التي بدورها تفتقر إلى مطرح جماعي..

كلها مشاريع يراهن عليها البشير السباعي لجعل الجماعة منطقة جذب واستقرار للساكنة، كما يؤكد على إدماج المرأة في برامج التنمية المحلية عبر خلق فرص للشغل، خاصة بعد شهرة الجماعة بإنتاج الكسكس الخماسي والثلاثي عبر برامج مخطط التنمية البشرية وغيرها من الإجراءات التي يمكن تنزيلها على أرض الواقع.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص