بلفقيه وأبوزيد ينتفضان ضد لشكر داخل الإتحاد الاشتراكي

بلفقيه وأبوزيد ينتفضان ضد لشكر داخل الإتحاد الاشتراكي

شطاري "خاص"10 أبريل 2017آخر تحديث : الإثنين 10 أبريل 2017 - 1:38 مساءً

شطاري-الصحراء اليومية:

عشرة أعضاء من المكتب السياسي لحزب “الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية”، أمس الأحد 09 أبريل 2017 عقب اجتماع بالدار البيضاء بخصوص الوضع الداخلي للحزب (وهم محمد الدريوش، عبد الكبير طبيح، سفيان خيرات، كمال الديساوي، عبد الوهاب بلفقيه، وفاء حجي، حسناء أبو زيد، محمد العلمي، عبد الله لعروجي ومصطفى المتوكل)، بلاغا تمرديا ضد الكاتب الأول للحزب إدريس لشكر، حيث أفاد البلاغ المذكور أن الاجتماع يأتي “في ظل الشعور بالقلق والخيبة تجاه مسلسل التراجع السياسي والتمثيلي والمجتمعي لحزب الاتحاد، والذي يستدعي منا نقاشا مسؤولا مبنيا على مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة”.

وانتقد الأعضاء المتمردون والغاضبون من إدريس لشكر، المنهجية التي اعتمدت في التحضير للمؤتمر العاشر، معتبرين إياها “لا تستجيب لتطلعات الاتحاديين والاتحاديات في جعل المؤتمر محطة لتقويم الاختلالات العميقة التي تعيق انبعات الفكرة والأداة الحزبيين الكفيلتين بردم الهوة التي تفصل الحزب عن المجتمع”.

كما طالب أعضاء المكتب السياسي للإتحاد الاشتراكي العشرة بضرورة إعادة النظر في منهجية التهيئ لمشاريع مقررات المؤتمر “التي سؤدي إلى التضييق على مبدأ الاختيار الديمقراطي الحر للاتحاديات والاتحاديين في لحظة فارقة في مسار الحزب “.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"