بالصور. “محمد المصطفى خيا” يستعرض دور مصلحة تسيير الصناديق الموحدة بالمندوبية الجهوية للمكتب الوطني للصيد البحري بميناء بوجدور

بالصور. “محمد المصطفى خيا” يستعرض دور مصلحة تسيير الصناديق الموحدة بالمندوبية الجهوية للمكتب الوطني للصيد البحري بميناء بوجدور

شطاري "خاص"16 يناير 2018آخر تحديث : الثلاثاء 16 يناير 2018 - 8:26 مساءً

شطاري-بوجدور:

أكد المهندس “محمد المصطفى خيا” رئيس مصلحة تسيير الصناديق الموحدة بالمندوبية الجهوية للمكتب الوطني للصيد البحري بميناء بوجدور، أن المصلحة تعتبر من أهم تجليات مشروع اليوتيس والذي يهدف إلى  تحسين جودة منتجات البحر، حيث تشمل مكونات مختلفة: صناديق بلاستيكية، وغسالات، ومعدات محلات التخزين والمناولة والخدمات اللوجستية، ومنتجات التنظيف … وتبلغ كلفة هذا المشروع 230 مليون درهم على المستوى الوطني.

ذات المصلحة حسب “خيا” هي حديثة العهد وتم خلقها منذ تدشين ميناء بوجدور شهر نونبر 2013 والتي تسعى إلى تحقيق أهداف مخطط اليوتيس عن طريق تثمين المنتوجات البحرية والمحافظة على الثروة السمكية وتشجيع الاستهلاك الداخلي الوطني للمنتوج البحري.

وتتوفر هذه المصلحة على مخزون مهم من الصناديق الموحدة قدره 219000 صندوقا بغية تزويد مراكب الصيد الساحلي بصنفيه السردين والخيط بعد قدومها من معامل تصبير وتجميد السمك بمختلف ربوع المملكة عبر شاحنات وتفريغها عند وحدة الغسيل بميناء بوجدور.

وتتوفر وحدة تسيير الصناديق الموحدة بميناء بوجدور -حسب خيا دائما- على عدد لابأس به من اليد العاملة للقيام بمهام النظافة والتفريغ والحراسة عن طريق التعاقد مع شركات المناولة بغية القيام بهذه المهام، مما ينتج عنه ابمساهمة في خلق فرص عمل على المستوى المحلي واستفادة أبناء الإقليم منها بدرجة أولى.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"