شبيبة البوليساريو تبهدل الإتحاديين وتتحكم في “اليوزي” وتدفعه لوصف المغرب بـ”المستعمر”

شبيبة البوليساريو تبهدل الإتحاديين وتتحكم في “اليوزي” وتدفعه لوصف المغرب بـ”المستعمر”

شطاري "خاص"18 فبراير 2018آخر تحديث : الأحد 18 فبراير 2018 - 1:19 مساءً

شطاري-متابعة:

انتخب اتحاد شبيبة البوليساريو، اليوم الأحد، نائبا لرئيس الاتحاد الدولي للشبيبة الاشتراكية (اليوزي) للمرة الرابعة على التوالي، ولمدة سنتين، كما تم المصادقة على إتحاد طلبة البوليساريو كعضو دائم كامل العضوية، بحضور ممثلة الشبيبة الإتحادية.

وكشفت مصادر مغربية أن ماو قع هو أمر طبيعي لأن البوليساريو وجدوا الأجواء مساعدة على إحكامهم القبضة على منظمة اليوزي في غياب الإتحاديين، وذلك بسبب قيادة الحزب التي تسير بمنطق الحضور من أجل الحضور في مثل هذه المنظمات الدولي  وليس الحضور الوازن والفعال من أجل التصدي لشباب الجبهة.

وأكد مصدر من داخل الشبيبة الإتحادية أن “غضب وإستياء كبيرين يعتريان أعضاء الشبيبة وخصوصا القياديين المهمشين من قبل إدريس لشكر الكاتب الأول للحزب”، موضحا أن ” لشكر هو من يتحكم في مثل هذه السفريات والأشخاص الذين يحضروها،  بل لم تعد هناك هيئات تنظيمية للشبيبة تجتمع.

هذا الغضب عبر عنه عدد من أعضاء الشبيبة على صفحات مواقع التواصل الإجتماعي حتى أن منهم من اعتبر ماوقع في “اليوزي” “خيانة للشهداء وتاريخ الحزب الذي أدى مناضلوه ثمن حريتهم وحياتهم في سبيل قضايا الوطن وخصوصا وحدته الترابية”.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"