بحار يعيد فيروس كورونا إلى كلميم !

بحار يعيد فيروس كورونا إلى كلميم !

شطاري خاص1 يونيو 2020آخر تحديث : الإثنين 1 يونيو 2020 - 4:27 مساءً

شطاري-كلميم

سجلت حالة اصابة بفيروس كورونا مؤكدة صبيحة اليوم الاثنين، بإقليم سيدي افني جهة كلميم، بعدما كان الإقليم يحافظ على صفر حالة منذ بداية انتشار الوباء بالمملكة.

وأفادت مصادر محلية، بأن الامر يتعلق بشخص يشتغل بحارا بإحدى مراكب الصيد الساحلي الخاصة بصيد سمك السردين.

وأضافت المصادر ذاتها، أنه بعد إجراء التحاليل المخبرية على هذا الشخص تأكد أنه مصاب بفيروس كورونا كوفيد 19.

وتقوم السلطات الإقليمية في هذه الأثناء بسيدي افني، بحصر جميع الأشخاص الذين خالطهم الشخص المصاب بكورونا ليتم عزلهم لاحقا واخضاعهم للحجر الصحي للتأكد من حالتهم الصحية.

المدير الجهوي للصحة بكلميم واد نون، كان قد كشف أن الجهة تعرف حاليا إجراء تحاليل مخبرية لكشف أي إصابات محتملة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، لفائدة المهنيين العاملين بعدد من القطاعات استعدادا لفترة ما بعد رفع الحجر الصحي.

وأضاف أن التحاليل التي تجري حاليا تشمل مهنيي عدة قطاعات بينها القطاع البنكي ومستخدمي المناجم وسائقي سيارات الأجرة بصنفيها، إضافة إلى مهنيي قطاع الصيد والمشتغلين بالضيعات الفلاحية والمجازر .

يذكر أن المديرية المديرية الجهوية للصحة بجهة كلميم واد نون سبق وأن أكدت شفاء 42 حالة من أصل 43 حالة المسجلة بهذه الجهة منذ ظهور الوباء، أي بقاء واحدة فقط قيد العلاج.

ولم يتم تسجيل أية حالة وفاة بجهة كلميم واد نون بسبب فيروس كورونا إلى حد الساعة.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص