اتحاد علماء المسلمين: تطبيع المغرب علاقاته مع إسرائيل خطوة لا تجوز شرعا

اتحاد علماء المسلمين: تطبيع المغرب علاقاته مع إسرائيل خطوة لا تجوز شرعا

شطاري خاص12 ديسمبر 2020آخر تحديث : السبت 12 ديسمبر 2020 - 4:16 مساءً

شطاري-متابعة

أعلن الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، رفضه إعادة المغرب لعلاقاته مع إسرائيل. معتبرا أن هذه الخطوة لا تجوز شرعا ولا تتناسب مع مكانة المغرب الذي يرأس لجنة القدس الشريف.

وقال اتحاد علماء المسلمين في بلاغ تنديدي له، إن هذه الخطوة تتنافى مع مواقف الشعب المغربي، المساندة دوما للشعب الفلسطيني والمناهضة لكل أشكال الاحتلال والاغتصاب والعدوان والإجرام، التي يمارسها ويتمادى فيها الكيان الصهيوني، الذي لا تزيده هذه المبادرات التطبيعية إلا تعنتا واستكبارا وعدوانا.

وأكد الاتحاد تمسكه بمواقفه الثابتة من التطبيع مع الكيان الصهيوني “الذي لا يزال يحتل مسجدنا الأقصى، وقدسنا وأرضنا المباركة، وجولاننا، ويريد ابتلاع البقية”.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص