تقديرات اسرائيلية: التطبيع مع السعودية سيكون في غضون 12 شهرا

تقديرات اسرائيلية: التطبيع مع السعودية سيكون في غضون 12 شهرا

شطاري خاص28 ديسمبر 2020آخر تحديث : الإثنين 28 ديسمبر 2020 - 10:58 مساءً

شطاري-متابعة

قدر مسؤولون اسرائيليون”رفيعو المستوى” في حديثهم مع صحيفة “جيرازلم بوست” الاسرائيلية ان السعودية ستعلن التطبيع مع اسرائيل في غضون 12 شهرا.

ووفقا لتقديراتهم، التطبيع لن يكون في الاشهر الاولى من ولاية الرئيس الامريكي جو بايدن، لكنهم يعتقدون ان خطوات السلام الاخيرة في الشرق الاوسط ستعزز العملية.

التقديرات الجديدة تأتي في اعقاب سلسلة من التصريحات لمسؤولين اسرائيليين في الاشهر الاخيرة ، والتي اضيفت الى عدة اتفاقيات سلام ابرمتها اسرائيل مع اربع دول عربية.

وصرح وزير الاستخبارات الاسرائيلية ايلي كوهين الاسبوع الماضي ان صفقة يمكن ان تتحقق خلال السنة القادمة مع السعودية، لكنه لم يشر بشكل واضح الى التاريخ الذي يقصده حتى نهاية عام 2021.

ويشار الى ان تقارير اعلامية تحدثت انه في تاريخ 23 نونبر اجتمع رئيس الحكومة الاسرائيلية مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في السعودية مع وزير الخارجية الامريكية مايك بومبيو، من جانبها “جيراسلم بوست” انها علمت ان بن سلمان زار اسرائيل في الماضي.

وفي تصريح سابق لرئيس الموساد الاسرائيلي يوسي كوهين، انه في حال فاز ترامب بالانتخابات فان الاعلان عن التطبيع مع السعودية سيكون فورا، لكن بعد الاعلان عن فوز بايدن فان الاحتمال لا زال واردا لكن الوقت المحدد لذلك غير معروف.

وقال كوهين ان السعوديين لم يرغبوا باهداء التطبيع لترامب دون مقابل بعد دخول بايدن للبيت الابيض.

وشدد كوهين ان ادارة بايدن ممكن ان ترغب بالتطبيع بين اسرائيل والسعودية من اجل دفع عملية السلام بين اسرائيل والفلسطينين.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص