مرضى يستنكرون غياب طبيب المستعجلات عن مستشفى “مولاي الحسن بن المهدي” بالعيون

مرضى يستنكرون غياب طبيب المستعجلات عن مستشفى “مولاي الحسن بن المهدي” بالعيون

شطاري "خاص"25 أكتوبر 2016آخر تحديث : الثلاثاء 25 أكتوبر 2016 - 2:06 مساءً

فاطمتو شيخ أحمد:

علمت “شطاري” من شهود عيان أن مستشفى الحسن بن المهدي بالعيون عاش ليلة البارحة الإثنين حالة من التوتر و الإحتقان الشديدين بسبب غياب طبيب المستعجلات.

 
وأورد الشهود ل”شطاري” أن عديد المرضى حضروا لقسم المستعجلات بالمشفى، حيث اضطروا للإنتظار زهاء الساعة والنصف دون حضور الطبيب الشيء الذي زكى حالة من الإستياء العميق في صفوف العائلات وذوي المرضى.

 
من جانب آخر أفاد ذات الشهود أن العائلات دخلوا في مشادات كلامية مع حراس المشفى المذكور الذي حاولوا تهدأتهم دون جدوى، قبل وصول الطبيب في آخر لحظة.

 
واستغرب الشهود غياب الطبيب دون مبرر، موضحين في ذات السياق أن في غيابه استهتار بحياة المواطنين الذي تراوحت حالاتهم بين المستعجلة والمتوسطة.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"