لأول مرة، ممثلين عن برلمانات أمريكا اللاتينية بالعيون، من ضمنهم دولة سحبت اعترافها بالبوليساريو، واجتماع مغلق سيشهده مقر بلدية العيون

لأول مرة، ممثلين عن برلمانات أمريكا اللاتينية بالعيون، من ضمنهم دولة سحبت اعترافها بالبوليساريو، واجتماع مغلق سيشهده مقر بلدية العيون

شطاري "خاص"11 يوليو 2016آخر تحديث : الإثنين 11 يوليو 2016 - 7:46 صباحًا

علي الباه:

في سابقة هي الأولى من نوعها بأقاليم الصحراء، سيعقد المكتب التنفيذي لبرلمان أمريكا الوسطى اجتماعه الشهري بمدينة العيون يوم غد الثلاثاء.

يأتي هذا في وقت يقوم فيه برلمانيو دول أمريكا الوسطى بزيارة إلى المغرب تدوم ستة أيام.

وتندرج هذه الزيارة الخاصة لمدينة العيون، في إطار تثمين المبادرة المغربية المطروحة لحلحلة نزاع الصحراء، حيث من المنتظر أن تعلن إحدى الدول اللاتينية سحبها الاعتراف “بالجمهورية الصحراوية” بشكل مباشر ونهائي.

و من المنتظر أن تشهد قاعة الاجتماعات بمقر جهة العيون الساقية الحمراء افتتاح لقاء البرلمانيين بوفد مغربي رفيع المستوى، فيما سينتقل الحضور إلى زيارة مقر ولاية جهة العيون الساقية الحمراء، ثم بلقاء مغلق بمقر بلدية العيون لتدارس جملة من الأمور واتخاذ قرارات تتسم بنوع من السرية.

 

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"