قايد صالح: نحذر أذناب العصابة من التشويش على الشعب قبل الانتخابات

قايد صالح: نحذر أذناب العصابة من التشويش على الشعب قبل الانتخابات

شطاري خاص20 سبتمبر 2019آخر تحديث : الخميس 19 سبتمبر 2019 - 11:29 مساءً

شطاري-العيون

أفاد قائد أركان الجيش الجزائري أحمد قايد صالح، إن غالبية الشعب تريد التخلص من الوضع الراهن بأسرع وقت، متوقعا مشاركة كثيفة في انتخابات الرئاسة المقررة في 12 دجنبر المقبل.

جاء ذلك كلمة له الخميس، أمام قيادات عسكرية خلال اليوم الثاني من زيارته إلى المنطقة العسكرية السادسة (جنوب)، نقلها التلفزيون الرسمي.

وحسب المسؤول العسكري، فإن “أغلبية الشعب تريد التخلص في أقرب وقت من هذا الوضع، وتأمل في الإسراع بإجراء الانتخابات الرئاسية في آجالها المحددة”، المقررة في 12 دجنبر.

وأضاف أن “قيادة الجيش مرتاحة من أن الشعب سيعرف كيف يرجح كفة مصلحة بلاده خلال هذه الانتخابات بالمشاركة المكثفة فيه”.

ورأى أن “الشعب سيفوّت الفرصة على المتربصين من العصابة وأذنابها (في إشارة إلى أتباع الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة) الذين نحذّرهم مجددا من التشويش على الشعب”.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري خاص