تدوينة فيسبوكية: عشية مناقشة البرلمان لبيان السياسة الخارجية للسويد: مسألة الإعتراف بالدولة الصحراوية تعود إلى الواجهة (يحضيه الصابي)

تدوينة فيسبوكية: عشية مناقشة البرلمان لبيان السياسة الخارجية للسويد: مسألة الإعتراف بالدولة الصحراوية تعود إلى الواجهة (يحضيه الصابي)

شطاري "خاص"14 فبراير 2017آخر تحديث : الثلاثاء 14 فبراير 2017 - 1:01 مساءً

يحضيه الصابي:

يناقش البرلمان السويدي غدا الأربعاء بيان الحكومة حول سياستها الخارجية للسنة 2017، حيث من المنتظر أن تحظى القضية الصحراوية بنقاش معمق من طرف النواب.

 
ويرى عدد من المتابعين لملف القضية الصحراوية بالسويد أن وزيرة الخارجية “مارغوت والستروم” التي ستستعرض بيان السياسية الخارجية أمام البرلمان مطالبة بتقديم التزامات لنواب الشعب حول جهود الحكومة لتسريع تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية والاعتراف بالجمهورية الصحراوية.

 
وخصصت صحيفة ETC السويدية في عددها الصادر اليوم الثلاثاء حيزا هاما لتناول القضية الصحراوية مبرزة أن إنهاء عملية تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية اقتربت وعلى السويد تكثيف جهودها لوضع حد نهائي للاحتلال المغربي للصحراء الغربية.

 
وأبرزت الصحيفة أن القضية الصحراوية تحظى الآن بدعم غالبية أعضاء البرلمان وعدد كبير من الخبراء في القانون الدولي فضلا عن الأمم المتحدة والمحكمة الأوروبية والاتحاد الإفريقي.

 
وأوضحت الصحيفة أن اعتراف المغرب بسيادة الجمهورية الصحراوية خلال القمة الأخيرة للاتحاد الإفريقي يجب أن يكون حافزا للحكومة السويدية لاتخاذ قرار تاريخي بالإعتراف بالجمهورية الصحراوية.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"