مجزرة بالمهدي. متدربات بقسم الولادة يخرجن المواليد بالقوة، وهذه بعض حالات الإعاقة التي تسببن فيها خلال الشهر الأخير

مجزرة بالمهدي. متدربات بقسم الولادة يخرجن المواليد بالقوة، وهذه بعض حالات الإعاقة التي تسببن فيها خلال الشهر الأخير

شطاري "خاص"18 أبريل 2017آخر تحديث : الثلاثاء 18 أبريل 2017 - 1:45 مساءً

شطاري-العيون:

حالة من الفوضى يعيشها قسم الولادة بمستشفى مولاي الحسن بالمهدي بالعيون، بعد العشوائية التي باتت تحكم القسم، في تجاوز واضح لمبادئ العمل النبيل.

وفي ذات السياق، أكدت عديد الأمهات ما يعتبرنه معاملة لا تمت للإنسانية بأية صلة، خلال أيام تواجدهن قبل عمليات الولادة.

وقالت مصادر عليمة من داخل المستشفى أن اتكال “القابلات” على متدربات جدد للقيام بعملية الولادة أدى في الشهر الجاري إلى مضاعفات خطيرة للأطفال الذين أصيب بعضهم بإعاقات على مستوى الأرجل بسبب قوة ضغط المتدربات على بطون الأمهات.

وأكدت ذات المصادر، أن عدم دراية المتدربات بأسس وطرق الولادة وإهمال المسؤولين المباشرين بالأمر ساهم في وجود مضاعفات على مستوى الأرجل لعدد من الأطفال الذين ولدوا خلال الشهر الجاري، أهمها حالة طفلة وطفل صغيرين، ما جعلهما يضمدان رجليهما بالجبص بعد تدخل إحدى الطبيبات التي حاولت إنقاذ ما يمكن إنقاذه.

جدير بالذكر أن مستشفى مولاي الحسن بالمهدي يعيش خاصا كبيرا في الأطقم الطبية، خصوصا تلك المتعلقة بالأطفال، ما يجعلهم عرضة لعدم دراية المتدربين والمتدربات .

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"