جبهة البوليساريو تعرب عن ارتياحها للتقرير السنوي للامين العام للامم المتحدة ، وتطالب المغرب بالكف عن عرقلة مسار التسوية في الصحراء

جبهة البوليساريو تعرب عن ارتياحها للتقرير السنوي للامين العام للامم المتحدة ، وتطالب المغرب بالكف عن عرقلة مسار التسوية في الصحراء

شطاري "خاص"5 أبريل 2018آخر تحديث : الخميس 5 أبريل 2018 - 9:10 مساءً

عقب صدور تقرير الأمين العام للامم المتحدة السنوي حول الصحراء والذي وزع بشكل رسمي على أعضاء مجلس الأمن في 29 مارس 2018 ,أصدرت جبهة البوليساريو  بيانا أعربت من خلاله عن ارتياحها لمحتوى القرار مطالبة المغرب بالكف عن “التعنت والعرقلة والانخراط بجيدة في العملية السمية”.

وجاء في بيان الجبهة  أن التقرير “أدحض بوضوح الادعاءات المغربية حول انتهاكات مزعومة لوقف اطلاق النار من قبل جبهة البوليساريو”.

وسجلت جبهة البوليساريو حسب ذات البيان  “بأسف ماورد في التقرير حول الثروات الطبيعية للاقليم خصوصا فيما يتعلق بالاستثمارات المغربية والدولية في المياه الإقليمية”، و “اعتبارها موضع خلاف بين جبهة البوليساريو والمغرب، لأن هذا التفسير غير دقيق على الإطلاق بالنظر إلى أن القانون الدولي واضح بشأن ملكية الموارد الطبيعية للصحراء”.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"