لشكر يدعو إلى زيادة 500 درهم في الأجور وإعفاء الموظفين من الضريبة على الدخل

لشكر يدعو إلى زيادة 500 درهم في الأجور وإعفاء الموظفين من الضريبة على الدخل

شطاري "خاص"30 سبتمبر 2018آخر تحديث : الأحد 30 سبتمبر 2018 - 1:16 مساءً

شطاري-متابعة:

دعا إدريس لشكر، الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي، سعد الدين العثماني رئيس الحكومة إلى إقرار زيادة في الأجور قدرها 500 درهم شهرياً، والرفع من سقف الدخول المعفاة من الضريبة على الدخل إلى 36 ألف درهم، والرفع من التعويضات العائلية عن كل ابن إلى مبلغ 350 درهما.

كما دعا لشكر في التقرير السياسي الذي قدمه بمناسبة افتتاح أشغال الدورة العادية للمجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي، المنعقد اليوم السبت بالرباط،  إلى عقد اجتماع للأغلبية الحكومية لمعالجة الاختلالات في العلاقات بين أعضائها؛ في إشارة إلى “التنابز” والجدل القائم بين حزبي العدالة والتنمية والتجمع الوطني للأحرار.

لشكر دعا أيضا إلى ضرورة إدماج خصم ضريبي عن الرسوم الدراسية في التعليم الخاص من مجموع الدخل في حدود 5 آلاف درهم سنوياً عن كل طفل متمدرس، مع تسقيف هوامش الربح في قطاع التعليم الخاص.

وأشار لشكر أيضا إلى أن الظرفية تسمها “انتظارات كثيرة، لا تتمثل في قانون المالية فحسب، بل في قضايا أخرى كانت ولاتزال تحتل مكانة متميزة في انشغالات المغاربة، من قبيل التربية والتعليم والصحة والتشغيل”. وسجل ضرورة استحضار الخطب الملكية التي تطرقت “للوضع الاجتماعي المتفاقم وإلى مشاكل متراكمة أخرى، من قبيل الاستثمار والإدارة”، وتقارير المجلس الأعلى للحسابات ومنظمات دولية أخرى حذرت من تفاقم الخصاص، واستمرار المشاكل البنيوية في القطاعات الاجتماعية والاقتصادية. وذكر بما تمت صياغته من اقتراحات تضمنها البرنامج الانتخابي للحزب في المؤتمر العاشر، تروم “ربط التنمية بالمجال الاقتصادي، وخاصة بقدرة الاقتصاد على تشغيل الشباب”، معتبرا أن بطالة هذه الفئة تتفاقم باستمرار، دونما إيجاد بدائل حقيقية لها.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"