المغرب والبوليساريو يجتمعان قبل  لقاء جنيف..  و هذه هي التفاصيل..

المغرب والبوليساريو يجتمعان قبل لقاء جنيف.. و هذه هي التفاصيل..

شطاري "خاص"10 أكتوبر 2018آخر تحديث : الخميس 11 أكتوبر 2018 - 1:45 صباحًا

شطاري-العيون

في إطار التطورات التي تشهدها قضية الصحراء، واتفاقية الصيد البحري بين المغرب و الاتحاد الأوروبي بحيث تكون شاملة لسواحل الصحراء، شهدت العاصمة البلجيكية بروكسيل، مساء أمس الثلاثاء، إجتماع لجنة المصائد بالاتحاد الأوروبي المتعلق بعملية تجديد الاتفاق.

اللقاء حضره عن الجانب المغربي كل من سفير المملكة المغربية في الاتحاد الأوروبي، أحمد رضا الشامي، ومنسق حزب التجمع الوطني للأحرار بجهة الداخلة واد الذهب ورئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب بالجهات الجنوبية الثلاث، محمد لمين حرمة الله، ورئيس بلدية المرسى والمستثمر في قطاع الصيد البحري، بدر الموساوي، وذلك في مواجهة مباشرة مع ممثلين  لجبهة البوليساريو، امحمد خداد ومحمد سيداتي.

حرمة الله، قدم عرضا تضمن معطيات بلغة الأرقام، تجسدت في المنتخبين الذين يصل عددهم إلى 3000 شخصية صحراوية منتخبة، بمعدل 95% من أبناء المنطقة، إلى جانب تمثيلية من النساء تبلغ 26%، إذ اعتبر ذلك دليلا  يؤكد شرعية تمثيلية السكان، لافتا الانتباه إلى مدى استفادة أهل الصحراء من العائدات المالية للاتفاق وانعكاساته الاقتصادية والمادية على مختلف المستويات، مقدما عدد وحدات ومعامل تصبير الأسماك التي تعود ملكيتها للصحراويين، إلى جانب استفادة شباب المنطقة من مشاريع الأحياء المائية.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شطاري "خاص"